نيويورك تايمز: ترامب مخيف وقد يطلق حربًا ضد كوريا الشمالية

نيويورك تايمز: ترامب مخيف وقد يطلق حربًا ضد كوريا الشمالية

توقعت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية الجمعة أن يطلق الرئيس دونالد ترامب حربًا ضد كوريا الشمالية واصفة إياه بأنه مخيف وشرير.

وحذرت الصحيفة في مقال على صفحتها الأولى، من أن مثل هذه الحرب قد تؤدي إلى سقوط أكثر من مليون ضحية وتحدث خسائر تزيد على تريليون دولار، مشيرة إلى أن كوريا الشمالية تملك رابع أكبر جيش في العالم.

وقالت : “إن الرئيس ترامب شخص مخيف في نواحي عديدة، لكن الجانب الأكثر رعبًا هو أنه بدأ يخوض في مستنقع الحرب الكورية، ونعتقد بأنها ستندلع لأن أسلوب ترامب باللجوء للصين للضغط على كوريا الشمالية سيفشل بالتأكيد وهذا يعني أن الرئيس سيغضب كثيرًا للسخرية المتوقعة من تهديداته الفارغة”.

ومن المتوقع أن تقرر الاستخبارات الأمريكية أن كوريا الشمالية ستقوم بتجارب صاروخية جديدة بحسب الصحيفة، وهذا سيغري الرئيس الشرير المصاب بالإحباط لإبراز عضلاته، وفي حال لم يفعل شيئا فأنه سيفقد ماء وجهه وسيشجع كوريا الشمالية، أو أنه قد يطلق وابلًا من صواريخ الكروز لتدمير البنية العسكرية الكورية”.

لكن الصحيفة أردفت قائلة :”للأسف قد ترد كوريا الشمالية بقصف منطقة سيئول عاصمة كوريا الجنوبية والتي يوجد بها أكثر من 25 مليون نسمة، وحتى لو تم تدمير صواريخ كوريا الشمالية فإن هذا البلد يمتلك رابع اكبر جيش في العالم وأكثر من 21 الف قطعة مدفعية وآلاف الأطنان من الاسحلة الكيماوية والصواريخ القادرة على الوصول لطوكيو”.

ونقلت الصحيفة عن الجنرال جاري لوك القائد السابق للقوات الأمريكية في كوريا الجنوبية قوله إن مثل هذه الحرب ستؤدي إلى سقوط أكثر من مليون ضحية وتحدث خسائر بقيمة تزيد على ترليون دولار.

من جهته قال كورت كامبيل مساعد سابق لوزير الخارجية الأمريكي لشؤون شرق آسيا والرئيس الحالي للمجموعة الآسيوية في واشنطن:”لا اعتقد أن هناك حلًا عسكريًا معقولًا في هذه الأزمة لن يؤدي إلى نتائج كارثية”.

وختمت الصحيفة قائلة: “الاسوأ من ذلك هو أن كوريا الشمالية ستمتلك في غضون سنوات قليلة صواريخ عابرة للقارات برؤوس نووية يمكنها محو مدينة لوس انجلوس، والآن إذا كان الخيار العسكري غير وارد فعدم فعل أي شيء هو غير وارد ايضًا، لكن المكشلة هي أن خطة ترامب للضغط على نظام كوريا الشمالية عن طريق الصين لن تنجح… إذن ما هو البديل”.