بالصور.. بريطانيا تكشف مواقع المخابئ السرية لأسلحة كوريا الشمالية

بالصور.. بريطانيا تكشف مواقع المخابئ السرية لأسلحة كوريا الشمالية

سلّم الموظف السابق في السفارة البريطانية في بيونغ يانغ، جيمس هور، صوراً وصفت بأنها “على قدر كبير من الخطورة” إلى رئيسة الحكومة البريطانية، تيريزا ماي، الأربعاء الماضي، مؤكداً من خلال المذكرة التفصيلية المرفقة بالصور أنه حصل بطريقة ما على صور بالأقمار الصناعية تبين المواقع السرية للأسلحة التي يخفيها زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون.

وذكرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، يوم الخميس، عن هور، أن الصور التُقطت لمناطق ريفية وساحلية في كوريا الشمالية، وتؤكد المعلومات التى حصل عليها الموظف البارز في السفارة البريطانية في العاصمة الكورية، بيونغ يانغ، أنها تحتوي على أسلحة كيميائية خطيرة، وأسلحة متطورة مصنعة محلياً، بالإضافة الى كشف مواقع ومخابئ نووية تحت الأرض، تضم أسلحة في غاية الخطورة، وتم تحصينها بشبكة رادارات ومضادات طائرات وصواريخ متطورة لحمايتها من أي محاولة تدمير.

وأضاف “هور” أن المذكرة المسلّمة الى رئيسة الحكومة البريطانية توضح بالتفصيل مواقع هذه المخابئ، والكمية “التقديرية” للأسلحة المخبأة فيها، وأنواعها وطرازاتها، وفق خبراء سابقين في الجيش الكوري الشمالي هربوا من بطش زعيمهم كيم جونغ أون، من ضمنهم مسؤول إدارة التسليح في الجيش الكوري، الذي فرَّ من بيونغ يانغ قبل إعدامه بناء على حكم فوري من الزعيم الكوري لأسباب لم يوضحها، وهي معلومات -بحسب الصحيفة- في غاية الدقة والخطورة، وقد تُغيّر مجريات الأحداث خلال الأيام القليلة المقبلة.