صهر أسامة بن لادن يسعى للوصول إلى غوانتانامو

صهر أسامة بن لادن يسعى للوصول إلى غوانتانامو

واشنطن – يحاول ستانلي كوهين محامي الدفاع عن صهر أسامة بن لادن سليمان أبو غيث الحصول على أمر من المحكمة للوصول إلى خليج غوانتانامو حتى يتمكن من مقابلة خالد شيخ محمد -المتهم الرئيسي في تفجيرات 11/9- كشاهد في محاكمة أبو غيث التي ستجري في 24 شباط/ فبراير أمام محكمة اتحادية في مانهاتن بتهمة الإرهاب.

وقال كوهين الثلاثاء لصحيفة نيويورك بوست إن الوصول إلى خالد شيخ محمد أمر حاسم في الدفاع عن موكله المتهم بالتحضير لهجوم إرهابي بعد شهرين من أحداث سبتمبر.

وأضاف إن شيخ محمد هو المخطط الرئيسي لعملية تُعرف بـ “الحذاء المتفجر”، التي تزعم الحكومة أن أبو غيث لعب دورا رئيسيا في التحضير لها. (“الحذاء المتفجر” هي محاولة ريتشارد ريد الفاشلة لتفجير طائرة ركاب بعد شهرين من أحداث سبتمبر).

وأشار كوهين إلى أن ” معلومات شيخ محمد سوف تدحض كليا تأكيدات الحكومة أن أبو غيث شارك أو كان لديه أي علم مسبق، أو تآمر بأي شكل من الأشكال في التبرع أو تقديم دعم مادي لعملية “الحذاء المتفجر”.

وتأتي هذه الخطوة استجابة لخطة المحققين الاتحاديين في طلب ساجد محمد بادات للإدلاء بشهادته في المحكمة عبر الانترنت من المملكة المتحدة.

وكان بادات ، الذي توصل إلى صفقة مع السلطات البريطانية مقابل حريته، قد انسحب في اللحظة الأخيرة من المحاولة الفاشلة لريتشارد ريد لتفجير رحلة الخطوط الجوية الأمريكية المتجهة من باريس إلى ميامي في 22 كانون أول / ديسمبر 2001.

وتتوقع النيابة العامة من بادات أن يشهد بأن “أبو غيث كان على علم وشارك في مؤامرة لتنظيم القاعدة لقتل الأميركيين”، بما في ذلك مؤامرة الحذاء المتفجر، وزار معسكر لتنظيم القاعدة ، وتدرب فيه على”حرب الشوارع”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث