روسيا تدرس “تهديدات إرهابية” بضرب أولمبياد سوتشي

روسيا تدرس “تهديدات إرهابية” بضرب أولمبياد سوتشي
المصدر: إرم- (خاص)

قالت الوكالة الروسية لمكافحة الإرهاب إنها تدرس مقطع فيديو نشرته الجماعة الإسلامية التي أعلنت مسؤوليتها عن التفجيرات الانتحارية التي أودت بحياة 34 شخصا الشهر الماضي، تهدد فيه ضرب الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي.

ويقول خبراء أمنيون إن الروس على حق في أخذ هذه التهديدات على محمل الجد.

وكان الفيديو قد نشر على الإنترنت الأحد على يد جماعة مسلحة في داغستان، الجمهورية الإسلامية التي تقع فقط 300 ميلا إلى الشرق من سوتشي المدينة المضيفة للأولمبياد.

وتم تحديد هوية الرجلين الناطقين بالروسية الذين ظهرا في الفيديو كأعضاء في جماعة أنصار السنة، نفس اسم المجموعة الجهادية العاملة في العراق، ولم يتضح ما إذا كانوا قد تلقوا تمويلا أو تدريبا من تلك الجماعة، أم أنهم اعتمدوا اسمها فقط.

وقالت لجنة مكافحة الإرهاب الوطنية الروسية الإثنين إنها تدرس شريط الفيديو ولن يكون لها أي تعليق فوري، ولا يمكن متابعة هذا الفيديو في روسيا، حيث قطع مزودو الإنترنت الوصول إليه بموجب القانون الذي يحظر “نشر المواد المتطرفة”.

وفي واشنطن، قال المتحدث باسم البنتاغون إن الولايات المتحدة عرضت تقديم الدعم للحكومة الروسية في الاستعدادات الأمنية لدورة الألعاب الاولمبية الشتوية.

وقال الأميرال جون كيربي إن الولايات المتحدة سوف تقدم الدعم الجوي والبحري، بما في ذلك اثنتين من السفن البحرية في البحر الأسود، لتكون متاحة “لجميع أنواع الحالات الطارئة”، بالتشاور مع الحكومة الروسية.

وكان الفيديو قد نشر من قبل “ولاية داغستان”، إحدى الوحدات التي تشكل ما يسمى إمارة القوقاز، وهي جماعة تعتبر مظلة للمسلحين الذين يسعون إلى إقامة دولة إسلامية مستقلة في شمال القوقاز.

وكان دوكو عمروف، قائد الإمارة، أمر بوقف الهجمات على الأهداف المدنية في عام 2012، ولكنه ألغى أوامره في يوليو وحث أتباعه على ضرب أولمبياد سوتشي، الذي وصفه بأنه “رقصات شيطانية على عظام أجدادنا”.

وادعى الزعيم الشيشاني المدعوم من الكرملين الأسبوع الماضي إن عمروف قد مات، ولكن لم يتم التحقق من ذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث