بريطانيا: استخدام البراميل المتفجرة في سوريا جريمة حرب

بريطانيا: استخدام البراميل المتفجرة في سوريا جريمة حرب

لندن 13- اتهمت بريطانيا، الإثنين، الحكومة السورية بارتكاب “جريمة حرب أخرى” من خلال قصف مناطق مدنية بالبراميل المتفجرة وهي عبارة عن براميل نفط أو اسطوانات مملوءة بالمتفجرات والشظايا المعدنية ويتم اسقاطها من الطائرات.

وتقول منظمات حقوق الإنسان إن هذه القنابل بدائية الصنع قتلت مئات المدنيين في الصراع الدائر بين حكومة الرئيس بشار الأسد ومقاتلي المعارضة. ونددت الولايات المتحدة ايضا باستخدام هذه القنابل.

وتقول السلطات السورية إنها تقاتل “مجموعات ارهابية مسلحة”.

وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ للبرلمان البريطاني: “استخدام هذا السلاح العشوائي عمدا يعد جريمة حرب اخرى ويهدف بوضوح إلى بث الرعب واضعاف إرادة السكان المدنيين.”

وأغضبت روسيا في ديسمبر/ كانون الأول دبلوماسيين أمريكيين عندما حالت دون إصدار قرار من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة كان سيندد بالهجمات التي تستخدم فيها الصواريخ والبراميل المتفجرة ضد المدنيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث