15 مرشحا يدخلون سباق الانتخابات الرئاسية في سلوفاكيا

15 مرشحا يدخلون سباق الانتخابات الرئاسية في سلوفاكيا
المصدر: براغ- (خاص) من إلياس توما

أعلنت الناطقة باسم البرلمان السلوفاكي سونيا بوتيوفا اليوم بأن عددا قياسيا من المرشحين سيدخل الانتخابات الرئاسية التي ستجري في بلادها في الخامس عشر من شهر اذار/ مارس المقبل، بينهم رئيس الحكومة الحالي روبرت فيتسو وامرأة واحدة هي النائبة في البرلمان عن المعارضة هيلينا ميزينسكا.

موعد تقديم الطلبات للتنافس في هذه الانتخابات كان قد انتهى عند منتصف ليلة الخميس، وبالتالي فإن المرشحين الخمسة عشر الذين تقدموا بطلبات الترشيح هم الذين سيشاركون في هذه الانتخابات في حال إقرارهم من قبل رئيس البرلمان بافول باشكا الأمر، الذي يفترض أن يقوم به خلال الأسبوع المقبل بعد أن يتأكد من استيفاء شروط الترشيح وأهمها الحصول على دعم 15000 مواطن أو دعم ترشيحه من قبل لا يقل عن 15 نائبا .

وتشير استطلاعات الرأي التي أجريت حتى الآن إلى أن الجولة الأولى من الانتخابات لن تشهد حسم السباق الرئاسي لأن الأصوات ستتوزع بين هذا العدد الكبير من المرشحين في الجولة الثانية والحاسمة، فينتظر أن يتم التنافس فيها بين رئيس الحكومة الحالي روبرت فيتسو الذي يحظى بدعم نحو 30% من الناخبين وبين أحد المرشحين الأربعة عشر الآخرين، ولا سيما بين واحد من خمسة هم رئيس الحكومة الاسبق يان تشيرنوغورسكي ورجل الأعمال أندريه كيسكا والنائب رادوسلاف بروخازكا ووزير الخارجية والثقافة السابق الممثل ميلان كناجكو والنائب المعارض بافول روشوفسكي .

وينص القانون الانتخابي السلوفاكي على أن المرشح يفز بالانتخابات في الجولة الأولى في حال حصوله على أكثر من خمسين% من عدد الذين يحق لهم التصويت، الأمر الذي سيكون صعبا بالنظر لأن نسبة المشاركة في الانتخابات لا تكون مرتفعة، الأمر الذي تأكد خلال جميع الانتخابات السابقة حيث لم يتمن أي مرشح من الفوز في الجولة الأولى

وتجري الجولة الثانية والحاسمة بين أقوى مرشحين من الجولة الأولى بعد أسبوعين، ويفوز بها من يحصل على أغلبية أصوات المشاركين في الانتخابات وليس الذين يحق لهم التصويت.

وتلاحظ الصحافة السلوفاكية الآن ليس فقط العدد الكبير من المرشحين، وإنما تدخل رئيس الحكومة للمرة الأولى في التنافس الرئاسي مقابل عدم اتفاق المعارضة على مرشح واحد الأمر، الذي يصب لصالح روبرت فيتسو.

يذكر أن الرئيس الحالي إيفان غاشباروفيتش لا يستطيع الترشيح من جديد في الانتخابات الرئاسية وفق الدستور لأنه سينهي خلال الربيع المقبل الولاية الدستورية الثانية والأخيرة له .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث