الأردن يرفض أي سيادة إسرائيلية على الأغوار

الأردن يرفض أي سيادة إسرائيلية على الأغوار

قال وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني ناصر جودة إن بلاده ترفض أي سيادة إسرائيلية على غور الأردن، مؤكدًا أن المملكة لن تقبل بأي حل في المنطقة لا ينسجم مع مصالحها.

وقال جودة: “إننا لا نوافق على أي ترتيب لا يوافق الفلسطينيون عليه، ويحول دون ممارسة سيادة الفلسطينيين على أراضيهم”، مشددًا على ضرورة أن تكون لفلسطين حدود معترف بها.

وأشار جودة إلى وجود 1.2 مليون فلسطيني مسجلين في الأردن كمواطنين، قائلاً إن الأردن يتحمل مسؤولية الحديث عن مصالحه هنا.

وأضاف: “مصالحنا وطرحنا يجب أن يراعى، وأي حل لسنا مطلعين عليه لن نقبل به”.

وفيما يتعلق بالمفاوضات الجارية حاليًا بين الفلسطينيين والإسرائيليين، أعرب جودة عن ارتياحه لها، عازيًا سبب ذلك إلى أن هنالك خطة زمنية، إضافة إلى أن الملفات كافة معروضة على طاولة المفاوضات ولا حلول جزئية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث