جنوب السودان.. آلاف النازحين يحتاجون “مساعدة ملحة”

جنوب السودان.. آلاف النازحين يحتاجون “مساعدة ملحة”

جوبا – قالت هيئات إغاثة دولية الخميس إن عشرات الآلاف من المواطنين، الذين أجبروا على النزوح من منازلهم بسبب القتال الدائر حاليا في جنوب السودان، في حاجة ملحة لمن يقدم لهم يد العون.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” عن رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود قوله إنه لا تتوافر مياه صالحة للشرب للنازحين.

وهرب نحو 75 ألف شخص إلى مخيم على ضفاف النيل عبروا إليه على متن قوارب هربا من القتال الدائر في مدينة بور بين قوات الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه السابق رياك مشار.

وتقول الأمم المتحدة إن القتال أدى إلى نزوح ما لا يقل عن 180 ألف شخص في شتى انحاء البلاد.

وأعلن رئيس جنوب السودان سلفا كير حالة الطوارئ في ولايتين الأربعاء في الوقت الذي يستعد فيه وفد حكومته لمحادثات سلام مع المتمردين لإنهاء الاشتباكات المستمرة منذ أكثر من أسبوعين والتي دفعت البلاد باتجاه الحرب الأهلية.

وأعلن كير حالة الطوارئ بولايتي الوحدة وجونقلي اللتين تخضع عاصمتاهما الآن لسيطرة المتمردين الموالين لمشار الذي يتهمه كير بتدبير انقلاب ضده.

وسمع صوت أعيرة نارية قرب القصر الرئاسي مساء الأربعاء. وقال متحدث باسم الرئاسة إن قوات الأمن على الأرجح أطلقت النار على سكان انتهكوا حظر التجول.

ويتعرض الطرفان لضغوط متزايدة من قوى إقليمية وغربية للتوصل إلى اتفاق لوقف الاشتباكات.

وقال البيت الأبيض إنه سيمنع الدعم عن أي جماعة تستولي على السلطة بالقوة. والدعم حيوي لجنوب السودان الذي تكاد لا توجد به أي بنية تحتية بعد أكثر من عامين من انفصاله عن السودان.

ووافق الطرفان من حيث المبدأ على وقف إطلاق النار لكن لم يشر أي منهما إلى موعد تنفيذ ذلك ويشعر الوسطاء بالقلق من أن يحبط القتال حول بلدة بور المحادثات حتى قبل أن تبدأ.

وقالت الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق افريقيا (ايجاد) التي تتوسط بين الطرفين إن محادثات أديس أبابا ستركز على البحث عن سبل تنفيذ وقف اطلاق النار ومراقبته سعيا لانهاء القتال الذي أودى بحياة ما لا يقل عن ألف شخص وسبب اضطرابا في اسواق النفط وأجج المخاوف من اتساع الصراع في المنطقة المضطربة.

وقالت بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان إن مسلحين يرتدون ملابس عسكرية ارتكبوا فظائع على أساس عرقي ضد المدنيين في أنحاء البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث