مؤيدون للحكومة الأوكرانية يحتشدون في كييف

مؤيدون للحكومة الأوكرانية يحتشدون في كييف

كييف- خرج مؤيدو الحكومة الأوكرانية إلى شوارع كييف، الأحد، 8 كانون الأول/ديسمبر مطالبين بحل سلمي للأزمة السياسية فيما واصل آلاف المحتجين تجمعا حاشدا في ميدان الاستقلال مطالبين باستقالة الرئيس فيكتور يانوكوفيتش; بسبب قراره عدم التوقيع على اتفاق مع الاتحاد الاوروبي في صالح تعزيز العلاقات مع روسيا.

واحتشد آلاف من الأشخاص في كييف لدعم الحكومة تحت شعار “دعونا نخلق أوروبا في أوكرانيا”، الأحد، حسبما أوردت وسائل إعلام محلية. حيث زعم أحدهم إن المعارضة تحاول زعزعة استقرار البلاد، وأنهم لن يتركوا البلاد للفوضى.

وقال أحد مؤيدي الحكومة أمام الحشد من فوق منصة:”لا يمكننا تسليم هذه البلاد للفوضى والسماح بسرقتها. يتعين علينا أن ننتصر، وسوف نفعل”.في حين قال آخر يدعى فيتالي:”تجمعنا هنا اليوم لدعم حكومتنا.سلطاتنا التي تريد مساعدة اوكرانيا، وتفعل كل شيء لتحسين الحياة في بلادنا”.

وقالت مؤيدة أخرى للحكومة تدعى اليونا:”بلادنا ليست مستعدة لأن تكون جزءا من أوروبا، لأننا لا نملك المال الكافي لأن نكون هناك. نحتاج للاستقرار واستقرارنا هو سلطاتنا.”

وتواصل المعارضة الاحتجاج في ميدان الاستقلال في كييف، الأحد، معبرة عن غضبها إزاء قرار حكومة يانوكوفيتش عدم التوقيع على اتفاق تاريخي مع الاتحاد الاوروبي في صالح اتفاق تجاري مع موسكو التي كانت تهيمن على أوكرانيا خلال الحقبة السوفيتية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث