حزب الله اللبناني يصف الاتفاق الإيراني بـ” النموذجي”

حزب الله اللبناني يصف الاتفاق الإيراني بـ” النموذجي”

بيروت- رحبت جماعة حزب الله اللبنانية، الإثنين، بالاتفاق الذي توصلت إليه إيران مع القوى العالمية بشأن برنامجها النووي، ووصفته بأنه “انتصار نموذجي” لطهران.

وقال حزب الله الشيعي المؤيد لإيران وسوريا في بيان:” انتصار نموذجي وإنجاز عالمي نوعي تضيفه الجمهورية الإسلامية إلى سجلها المشرق بالانتصارات والإنجازات من خلال توصل دبلوماسيتها النشطة إلى اتفاق يستند إلى صلابة الموقف المبدئي الإيراني من موضوع البرنامج النووي السلمي الذي تطوره”.

وأضاف:” إنه انتصار يشكل قدوة وأمثولة لباقي الدول والحكومات والشعوب التي تنشد العزة والاستقلال، دون أن ترضخ للإملاءات الخارجية، أو تستسلم أمام التهديدات والإغراءات.”

وتوصلت إيران والقوى العالمية الست إلى اتفاق الأحد، للحدّ من برنامج إيران النووي مقابل تخفيف محدود في العقوبات، ما يعدّ مؤشرا على تراجع حدة المواجهة بين واشنطن وطهران التي طال أمدها حتى قاربت أمد الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والإتحاد السوفيتي.

وجرى التوصل للاتفاق بعد مفاوضات استمرت أربعة أيام في جنيف بين إيران والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا والصين وروسيا.

وظلت العلاقات الرسمية مقطوعة بين الولايات المتحدة وإيران منذ عام ،1980 بعد أن احتل طلاب إيرانيون السفارة الأمريكية في طهران واحتجزوا 52 دبلوماسيا رهينة; احتجاجا على استقبال الولايات المتحدة للشاه السابق بعد الإطاحة به في الثورة الإسلامية.

ويعني هذا الاتفاق لبعض الدول الخليجية التي تعتبر طهران مصدرا للقلق في المنطقة، كذلك لإسرائيل، التي تعتبر طهران تهديدا خطيرا، أنهم فشلوا في إثناء واشنطن عن السير في طريق يخشون نهايته في ظل عدم ثقتهم في الجمهورية الإسلامية.

وقال حزب الله “لا بد من التأكيد على أن ما تحقق من خلال هذا الاتفاق هو انتصار كبير لإيران ولشعوب المنطقة كلها، وهو هزيمة لأعداء الشعوب والقوى المتربصة شرّا بالمنطقة وأهلها، كما أن هذا الانتصار هو خطوة في مسار متكامل يبعث الآمال بتتويج المزيد من الخطوات المضيئة لتبقى إيران في طليعة الدول الريادية في العالم وتحقق تطلعات شعبها وشعوب الأمة كافة”.

‭‭

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث