نتنياهو يحث فرنسا على الحزم في موقفها تجاه إيران

نتنياهو يحث فرنسا على الحزم في موقفها تجاه إيران

باريس- حث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فرنسا الجمعة على عدم تخفيف موقفها من إيران في المحادثات القادمة حول البرنامج النووي لطهران قبل أيام من زيارة الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند المقررة إلى إسرائيل.

واتهمت إيران فرنسا بعرقلة التوصل إلى اتفاق في المحادثات بين طهران والقوى العالمية الست والتي انتهت في جنيف مطلع الأسبوع الحالي.

ويسافر أولوند إلى إسرائيل الثلاثاء المقبل للمرّة الأولى منذ انتخابه قبل 18 شهرا في زيارة يقول مساعدوه إنها ستركز على الجولة القادمة من المحادثات في جنيف التي تبدأ يوم الأربعاء.

وقال نتيناهو في مقابلة مع صحيفة “لو فيجارو”: “نأمل ألا تخفف فرنسا من موقفها، نُحيي موقف (أولوند) القوي والحازم في المسألة الإيرانية”.

وجدد نتنياهو معارضة حكومته لأي أبحاث قد تساعد إيران على امتلاك أسلحة نووية قائلا إنه لا ينبغي أن يكون لديها أي مفاعلات تعمل بالماء الثقيل أو أي أجهزة طرد لتخصيب اليورانيوم، فيما تقول طهران إن برنامجها يستهدف إنتاج الكهرباء.

وقال مساعدون لأولوند إن الرئيس يعارض رفع أي عقوبات اقتصادية عن إيران إلى أن تقدم ضمانات أخرى.

ومن المقرر أيضا أن يبلغ نتنياهو معارضته لبناء المزيد من المنازل للمستوطنين في الضفة الغربية المحتلة.

وقال نتنياهو لصحيفة “لو فيجارو”: “بناء المنازل ليس هو الذي يحول دون تحقيق السلام، إنها مشكلة يجب حلها لكنها ليست سبب الصراع”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث