طالبان تقتل 6 من الشرطة جنوب كابول

طالبان تقتل 6 من الشرطة جنوب كابول

كابول- قتل ستة من عناصر الشرطة الثلاثاء في ولاية لوغار جنوب كابول في هجوم شنه مقاتلو طالبان غداة كمين دام في شمال البلاد أسفر عن سقوط 22 قتيلا بين قوات الأمن، وفق ما أفادت مصادر محلية.

وصرح محمد رحيم أمين رئيس المقاطعة أن “مجموعة من طالبان هاجمت مركز شرطة في مقاطعة براكي براك في وقت مبكر وقتلت ستة من الشرطة”.

وأضاف أن “عناصر الشرطة قاتلوا حتى آخر رصاصة لكن طالبان تغلبت عليهم”.

وأكد المتحدث باسم حاكم الولاية دين محمد درويش الخبر.

وتبنت حركة طالبان الهجوم على شبكة تويتر مؤكدة أنها استهدفت سيارة لأجهزة الاستخبارات الأفغانية.

ووقع هذا الحادث في فترة حاسمة بالنسبة لقوات الأمن الأفغانية في حين يستعد اكبر قسم من قوات الحلف الأطلسي (ايساف) للانسحاب من البلاد نهاية السنة الجارية تاركين الأفغان تقريبا بمفردهم أمام المتمردين.

وأعرب وزير الداخلية الأفغاني عمر داودزاي عن الأسف لقلة تجهيزات قوات الشرطة قائلا: “ليس لدى رجال الشرطة أسلحة فعالة، إن الأعداء يهاجمون مراكز الشرطة بأسلحة من عيار كبير بينما يدافع عناصر الشرطة عن أنفسهم بالكلاشنيكوف”.

ويكاد موسم المعارك ينتهي في أفغانستان مع حلول فصل الخريف وقد كان داميا بشكل خاص السنة الحالية مع معارك عنيفة لا سيما في ولايات هلمند (جنوب) وقندز (شمال) ولوغار قرب كابول.

وفي 2015 وبناء على اتفاق امني وقعته أفغانستان مع الولايات المتحدة والحلف الأطلسي، سيبقى 12500 جندي أجنبي في البلاد.

وانفجرت الثلاثاء أيضا في كابول عبوة لاصقة تحت سيارة فقتلت مدنيين وجرحت ثلاثة آخرين وفق وزارة الداخلية التي أكدت سقوط جريحين فقط في وقت سابق الثلاثاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث