فرنسا تستبعد التدخل ضد داعش في سوريا

فرنسا تستبعد التدخل ضد داعش في سوريا

طوكيو – أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الأحد في طوكيو أن فرنسا لا تنوي المشاركة حاليا في حملة الضربات الجوية في سوريا ضد مواقع تنظيم “الدولة الاسلامية”.

وقال فابيوس “هذه ليست خطتنا حاليا. هناك توزيع للمهام. وفي سوريا نساهم في تدريب المعارضة المعتدلة لكننا لم نقرر التدخل، ونحن ننسق مع الولايات المتحدة والدول العربية”.

وأضاف “في سوريا هناك حكومة الديكتاتور، بشار الأسد، وبالتالي يتعلق الأمر بمكافحة داعش (تنظيم الدولة الإسلامية) بدون أن يصب ذلك في مصلحة بشار الأسد. وبالتالي يجب تدريب المعارضة المعتدلة وهذا ما نقوم به وكذلك الأمريكيون وآخرون”.

وقال فابيوس إن “الأمور قد تستغرق وقتا طويلا”.

وشدد من جانب آخر على ضرورة “تجفيف تمويل هذه المجموعة الإرهابية بالكامل ما يعني خصوصا وقف كل مشتريات النفط ومراقبة التشعبات والأموال، لقد بحثنا هذا الأمر مطولا” مع السلطات اليابانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث