واشنطن: استعادة الموصل تتطلب عاما

واشنطن: استعادة الموصل تتطلب عاما

واشنطن ـ أعلن الجنرال الأميركي جون آلن الذي ينسق تحرك التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية الجمعة، ان التخطيط لمعركة استعادة الموصل، ثاني المدن العراقية، قد يستغرق عاما.

وصرح آلن الذي وصل الخميس الى العراق للصحافيين ان “العملية (لاستعادة) الموصل يمكن ان تستغرق حتى عام، العملية ستبدأ في موعد اقصاه عام”.

واستولت “الدولة الاسلامية” على الموصل في العاشر من حزيران/يونيو، في مستهل هجومها الصاعق شمال بغداد والذي اتاح لها السيطرة على مناطق شاسعة في خمس محافظات عراقية.

وحول التنظيم المتطرف هذه المدينة الى مقر عام له يشن منه عملياته.

واضاف الجنرال الاميركي الذي التقى الخميس رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي “انها عملية ستتطلب بالتأكيد اكبر قدر ممكن من التحضير”.

واقر آلن بان اعادة بناء الجيش العراقي ستستغرق وقتا قبل ان يصبح قادرا على الحاق الهزيمة بالمقاتلين المتطرفين.

وبدأت الولايات المتحدة التي تقود التحالف الدولي ضد الجهاديين، بشن غارات جوية على مواقع الدولة الاسلامية في الثامن من آب/اغسطس في شمال العراق.

وفي 23 ايلول/سبتمبر، وسعت واشنطن نطاق عملياتها الجوية الى سوريا بدعم من خمس دول عربية هي الاردن وقطر والسعودية والامارات العربية المتحدة والبحرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث