زعيم بوكو حرام لا يزال على قيد الحياة

زعيم بوكو حرام لا يزال على قيد الحياة

ابوجا – أكد زعيم تنظيم بوكو حرام الإسلامي المتطرف “أبو بكر شيكاو” في تسجيل فيديو، أنه ما زال على قيد الحياة ويدير دولة “خلافة إسلامية” في المدن الخاضعة لسيطرته، نافياً بذلك إعلان وفاته من قبل الجيش النيجيري.

وقال شيكاو في التسجيل ومدته 36 دقيقة: “أنا على قيد الحياة ولن أموت إلا عندما تعود روحي إلى بارئها”، وأضاف أن بوكو حرام “تدير خلافتنا الإسلامية” وتطبق فيها العقوبات حسب الشريعة.

وأضاف شيكاو مبتسما: “لا باراك أوباما ولا فرانسوا هولاند ولا بنيامين نتانياهو ولا بان كي مون ولا الملكة اليزابيث، لن يتمكنوا من قتلي”.

وتظهر في تسجيل الفيديو مشاهد بالغة العنف وخصوصاً قطع رأس شخص ورجم حتى الموت وبتر طرف.

وكان الجيش النيجيري أكد الاسبوع الماضي أن شيكاو قُتل، وإن الرجل الذي يقدم نفسه على أنه هو نفسه في أشرطة الفيديو التي تنشرها الجماعة الإسلامية قتل أيضا أثناء مواجهات مع جنود في شمال شرق نيجيريا.

وشككت الولايات المتحدة وعدد من الخبراء بإعلان الجيش.

وكان مسؤولون في قوات الأمن المحلية أعلنوا مرتين وفاة شيكاو في 2009 و2013. وفي كل مرة كان شيكاو الذي تصفه الولايات المتحدة بأنه “إرهابي على مستوى عالمي” يظهر سريعا في شريط فيديو.

والرجل الذي يتحدث في شريط الفيديو الأخير، لديه الشكل نفسه الذي ظهر في أشرطة الفيديو السابقة، ووصف إعلان الجيش عن وفاته بأنه “دعاية”.

وفي شريط الفيديو الذي يستغرق 36 دقيقة، يظهر شيكاو باللباس العسكري واقفا في الجزء الخلفي من سيارة بيك-آب ويطلق النار في الهواء من سلاح مضاد للطيران ثم من بندقية كلاشنيكوف.

ثم يتكلم 16 دقيقة بالعربية وبلغة الهاوسا الأكثر رواجا في شمال نيجيريا. وبدا واقفا في الشريط أمام ثلاث سيارات بيك-آب يحيط به أربعة رجال مسلحين وملثمين.

ولا شيء يسمح بتحديد متى واين تم تصوير الشريط.

وأسفر تمرد بوكو حرام الذي اندلع في 2009 وقمعه الشديد من قبل قوات الأمن، عن أكثر من 10 آلاف قتيل و700 ألف مهجر.

وفي الأشهر الأخيرة، استولى المتمردون على مناطق كاملة في شمال شرق نيجيريا وعلى عدد من القرى الحدودية في اقصى شمال الكاميرون.

وكان شيكاو اعلن فيها “خلافة اسلامية”، كما جاء في شريط فيديو سابق في آب/اغسطس، مما بث الرعب بين السكان المحليين.

وفي مكان اخر في الشريط، يؤكد شيكاو تطبيق الشريعة حرفيا في كل مدن شمال شرق البلاد التي سيطر عليها تنظيم بوكو حرام في الأسابيع الاخيرة.

وتابع: “نقوم بقطع أيدي اللصوص وقتلنا الزناة وجلدنا الكاذبين”.

وأكد شيكاو أن جماعة بوكو حرام أسقطت طائرة تابعة للقوات المسلحة النيجيرية يجري البحث عنها منذ ثلاثة أسابيع.

ويعرض في الفيديو حطام الطائرة وجزء من جناح طائرة تحمل اشارة الجيش النيجيري وعجلات الهبوط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث