مجلس الأمن يدعم بغداد ضد داعش

مجلس الأمن يدعم بغداد ضد داعش

واشنطن ـ دعا مجلس الأمن الدولي الجمعة إلى دعم بغداد في حربها ضد تنظيم الدولة، وذلك في بيان تبناه اجتماع وزاري برئاسة وزير الخارجية الأميركي جون كيري.

ويحض البيان “المجتمع الدولي على تعزيز وتوسيع عملية دعم الحكومة العراقية في تصديها لتنظيم الدولة الإسلامية والمجموعات المسلحة المرتبطة بها”.

يأتي ذلك فيما أعلنت الولايات المتحدة عن جاهزيتها لتوسيع حملتها العسكرية ضد التنظيم في العراق وسوريا، بحسب مستشارة الأمن القومي سوزان رايس.

وقالت رايس إن الحملة العسكرية ستكون وفق الاستراتيجية التي وضعها الرئيس باراك أوباما، مشيرة إلى أن بلادها حققت تقدما كبيرا في تشكيل التحالف الدولي لمواجهة هذا تنظيم الدولة، وأوضحت أن هذا التحالف سيكون تحت قيادة واحدة.

على جانب آخر، بحثت الولايات المتحدة وإيران هذا الأسبوع التصدي لمقاتلي تنظيم الدولة في العراق وسوريا، وذلك على هامش المفاوضات حول البرنامج النووي الإيراني، حسبما أعلنت الخارجية الأميركية الجمعة.

وقال المتحدث باسم الخارجية جيف رثكي إن “المباحثات حول التهديد (الذي يمثله تنظيم الدولة) جرت على هامش المحادثات” حول البرنامج النووي الإيراني التي جرت الأربعاء والخميس في نيويورك بين الدول الست الكبرى وطهران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث