واشنطن تطلب من طهران تسليمها 4 أمريكيين

واشنطن تطلب من طهران تسليمها 4 أمريكيين

واشنطن ـ طالب وزير الخارجية الاميركي جون كيري الجمعة ايران بالافراج عن ثلاثة مواطنين اميركيين معتقلين لديها وبالعمل على العثور على رابع اتهم بالتجسس وفقد منذ سبع سنوات.

وبحسب بيان فان كيري “طلب” من طهران الافراج عن الجندي الاميركي السابق امير حكمتي وعن القس سعيد عابديني وعن الصحافي جايسون رضيان، كما طلب منها “التعاون” لاستعادة روبرت ليفنسون العميل السابق لدى مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي اي).

وحكمتي هو عنصر سابق في مشاة البحرية (مارينز) ولد في الولايات المتحدة لابوين ايرانيين وهو معتقل منذ ثلاث سنوات في ايران بعد ادانته ب “التجسس” وهي تهمة قال كيري انها “خاطئة”.

وكان تم توقيف حكمتي في آب/اغسطس 2011 وادين بالتجسس لفائدة المخابرات المركزية الاميركية رغم نفي واشنطن. وحكم عليه بالاعدام في كانون الثاني/يناير 2012 لكن الغي الحكم بعد شهرين من ذلك من المحكمة العليا الايرانية التي استبدلته بالسجن لمدة عشر سنوات.

اما رضيان فهو مراسل صحيفة واشنطن بوست في طهران منذ 2012 وتم توقيفه نهاية تموز/يوليو مع زوجته وهي ايضا صحافية. ويحمل المراسل الجنسيتين الايرانية والاميركية. وقال كيري انه محتجز في مكان “مجهول”.

وفقد اثر ليفنسون في آذار/مارس 2007 وتطلب واشنطن بانتظام “تعاون” ايران للعثور على اثره. وهو عميل سابق في “اف بي اي” يبلغ من العمر 66 عاما. وقد اختفى منذ اكثر من سبع سنوات حين كان، بحسب الصحافة، في مهمة للمخابرات المركزية الاميركية.

وقال البيت الابيض مرارا انه “ليس موظفا لدى الحكومة الاميركية”.

ومن جهتها تقول طهران انها لا تعرف شيئا عن مصيره.

وقال كيري في بيانه “ان الولايات المتحدة مستمرة في التزامها بان يعود جميعهم الى اسرهم واصدقائهم واحبتهم”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث