اعتقال 32 رجل أمن تركي

اعتقال 32 رجل أمن تركي

إسطنبول- اعتقلت الشرطة التركية في وقت مبكر من صباح الاثنين، عددا من منسوبي جهاز الشرطة، من منازلهم، في عملية أمنية شنتها في 13 ولاية بينها إسطنبول، ضمن التحقيقات المتعلقة بأنشطة الكيان الموازي في سلك الأمن.

وصدر قرار بتوقيف 32 شخصا، في 13 ولاية تركية، ضمن التحقيقات، بتهمة “التنصت غير المشروع”.

وفي إسطنبول، قام عدد من رجال الأمن المدنيين، يرتدون زي مديرية مكافحة الجريمة المنظمة، باصطحاب عدد من الموقوفين صباح الاثنين إلى مستشفى “هاسكي”، في إسطنبول، لإجراء الكشف الطبي عليهم.

وكانت النيابة العامة في إسطنبول، قد بدأت تحقيقين منفصلين، في قضيتي “التجسس”، و”التنصت غير المشروع”، أوقفت في إطارهما العشرات من منسوبي الأمن، بينهم رؤساء مديريات أمن سابقين، وأصدرت المحكمة قرارات باعتقال عدد منهم، في حين أطلقت سراح آخرين.

ووجهت النيابة العامة للموقوفين سبع تهم مختلفة، بينها “محاولة الإطاحة بحكومة الجمهورية التركية بالقوة، أو منعها من أداء مهامها جزئيا، أو كليا”.

وتتهم الحكومة التركية جماعة “فتح الله غولن” الدينية، بالوقوف وراء عملية 17 كانون الأول/ديسمبر الماضي تحت مزاعم مكافحة الفساد، والموجة الثانية منها في 25 من نفس الشهر، في مسعى لتقويض حكومة حزب “العدالة والتنمية”، برئاسة رجب طيب أردوغان، عن طريق “امتداداتها المتغلغلة”، بشكل ممنهج داخل مفاصل الدولة، لاسيما في مؤسستي الأمن، والقضاء، والضلوع في تشكيل كيان موازٍ للدولة التركية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث