أنقرة تسحب دبلوماسييها من بنغازي

أنقرة تسحب دبلوماسييها من بنغازي

أنقرة- سحبت وزارة الخارجية التركية دبلوماسييها بشكل مؤقت من قنصليتها في بنغازي في ليبيا، متوجهة بالنصح إلى رعاياها بالرحيل عن شرق البلاد في ظل تنامي المخاوف الأمنية.

وقالت الوزارة إن “دبلوماسييها سيواصلون العمل من طرابلس أثناء فترة إغلاق قنصلية بنغازي”.

وتعد تركيا من الدول التي أبقت على تمثيل دبلوماسي في بنغازي، بعد مقتل السفير الأمريكي خلال هجوم نفذه متشددون إسلاميون على البعثة الدبلوماسية الأمريكية في المدينة عام 2012.

وجاءت هذه الخطوة التركية بعد انفجار كبير سببه انتحاري على الأرجح، استهدف نقطة تفتيش تتبع الجيش في برسس على بعد 50 كيلو مترا شرق بنغازي، أسفر عن مقتل المهاجم وإصابة ستة آخرين، الأربعاء 11 حزيران/ يونيو الجاري.

واحتل مسلحون متشددون ينتمون إلى تنظيم “داعش” مبنى القنصلية التركية في بنغازي، وذلك بعد ان استولى التنظيم على مدينة الموصل العراقية في وقت سابق، الأسبوع الماضي، واحتجزوا 49 رهينة بينهم القنصل العام وجنود من القوات الخاصة وأطفال. ووجهت انتقادات إلى وزارة الخارجية لتقاعسها عن إجلاء موظفيها قبل الهجوم.

وهؤلاء الرهائن من بين 80 تركيا خطفوا على يد متشددين في العراق، أخيرا. وقال رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، الجمعة 13 حزيران/ يونيو، إن “المساعي الدبلوماسية متواصلة للإفراج عنهم”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث