أنقرة تنفي دعمها لـ”داعش”

أنقرة تنفي دعمها لـ”داعش”
المصدر: إرم- أنقرة

نفت الحكومة التركية، الجمعة، دعمها لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش”.

وقال نائب رئيس الحكومة التركية، بولنت أرينك، في مؤتمر صحفي، إن “بلاده لم تقدم أي مساعدة للتنظيم”.

وتأتي تصريحات الحكومة التركية هذه، رداً على خبراء قالوا إن “تركيا سمحت لقوات داعش بالخروج والدخول من إلى دول مجاورة عبر حدودها”.

وفي سياق متصل، وصف وزير الخارجية التركي، أحمد داود اوغلو، مفاوضات إطلاق سراح الأتراك الذين احتجزهم تنظيم داعش في العراق بأنها “عملية بالغة التعقيد، وأمامنا مرحلة حرجة للغاية”، مبيناً أنهم “في وضع أكثر أمناً، ولم يتعرضوا لأي أذى”.

وأضاف اوغلو، في بيان له، أن “أنقرة تتفاوض لإطلاق سراح 80 مواطناً تركياً يحتجزهم تنظيم “داعش” في شمال العراق”، موضحا أن “حكومة بلاده تبذل قصارى جهدها للحصول على أخبار طيبة في أسرع ما يمكن”.

واحتجز مسلحو داعش، الأربعاء 11 حزيران/ يونيو، 49 رهينة بينهم القنصل التركي العام وعدد من دبلوماسيي القنصلية التركية في الموصل. وفي عملية منفصلة خطف مسلحو التنظيم 31 من سائقي الشاحنات الأتراك أثناء تسليمهم شحنة وقود.

وذكرت صحيفة “يني شفق” التركية، في وقت سابق، أن الرهائن أطلق سراحهم وسلموا إلى حاكم الموصل وسينقلون إلى تركيا في وقت لاحق.

وقال رئيس رابطة “اتحاد النقل الدولي” التركية، جيتين نوح اوغلو، إن “31 من الرهائن، أطلق سراحهم، لكنهم فيما يبدو حوصروا في الموقع بسبب انعدام الأمن في الموصل”.

وقال وزير العدل التركي، بكير بوزداج، الخميس 12 حزيران/ يونيو، إن “الحكومة لا تسعى إلى أي تفويض جديد لشن عملية عسكرية داخل العراق، بعدما احتجز جهاديون 80 مواطناً تركيا”.

وينقضي أجل التفويض البرلماني الذي يسمح لتركيا بشن عمليات عسكرية عبر الحدود في العراق، في تشرين الأول/ أكتوبر المقبل. ويهدف التفويض إلى تمكين أنقرة من شن هجمات على قواعد مقاتلي حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث