أوباما يوصي السيسي بحقوق الإنسان

أوباما يوصي السيسي بحقوق الإنسان

واشنطن- قال الرئيس الأميركي، باراك أوباما، الأربعاء، إنه يتطلع للعمل مع الرئيس المصري الجديد عبد الفتاح السيسي، وحثه على القيام بإصلاحات في مجال حقوق الإنسان، وذلك في أحدث تعليق من الإدارة الأميركية على نتائج الانتخابات الرئاسية المصرية بعد إعلان فوز السيسي رسميا بمنصب الرئيس.

وأعلن البيت الأبيض في بيان أن الرئيس الأميركي باراك أوباما سيتحدث في الأيام المقبلة مع وزير الدفاع السابق الذي أصبح رئيسا منتخبا للبلاد.

وحث البيت الأبيض الرئيس المصري المنتخب على تبني إصلاحات ديمقراطية، بما في ذلك الحكم في ظل محاسبة وشفافية وحماية الحقوق العالمية لكل المصريين.

وحقق وزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي فوزا كاسحا في الانتخابات بقرابة 97% من الأصوات.

وقال البيت الأبيض في بيان إنه كان سعيدا بالسماح للمراقبين الدوليين بدخول مصر لمراقبة الانتخابات وبأن التصويت جرى بشكل هادئ وسلمي.

ورغم ذلك قال البيت الأبيض إن بواعث القلق تساوره تجاه “البيئة السياسية المقيدة” التي جرت فيها الانتخابات.

وقال البيت الأبيض إن الرئيس أوباما، الموجود في رحلة في أوربا هذا الأسبوع، يعتزم مهاتفة السيسي في الأيام القليلة المقبلة.

من جانبه، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن ثقته في أن الرئيس المصري الجديد سيقوم بكل ما يمكن فعله من أجل دعم طموحات الشعب المصري في الأمن والديمقراطية، بحسب بيان، بينما هنأ وزير الخارجية البريطاني، وليام هيغ، السيسي بفوزه في الانتخابات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث