إسرائيل.. الهدف القادم لتنظيم القاعدة

إسرائيل.. الهدف القادم لتنظيم القاعدة
المصدر: إرم - (خاص) من إيمان الهميسات

أشار مسؤولون إسرائيليون إلى تجنيد المسلمين السنة العرب على يد تنظيم القاعدة، وذلك لغايات محاربة نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وأوضحت صحيفة “ذا غارديان” الأميركية أن المسلمين الذين يتلقون تدريبات عسكرية سيصبحون مقاتلين خبراء، وهذا بدوره يشكل تهديداً للدولة اليهودية.

وقال مسؤول إسرائيلي: “هذه الظاهرة محدودة في الوقت الحالي، ولكننا على مقربة من سوريا، وهذا قد يُغري الشباب للانضمام إلى تنظيم القاعدة”.

من جانب آخر، ذكرت وكالة الأمن الإسرائيلية في الرابع عشر من مايو / أيار أنه تم القبض على المشتبه بهم من العرب، والذين يقاتلون لصالح تنظيم القاعدة.

كما أضافت الوكالة أن شخصاً يُدعى أحمد حيري شوربجي (23عاماً) انضم إلى تنظيم القاعدة للدولة الإسلامية في العراق والشام، وقاتل في سوريا.

وتابعت وكالة الأمن قولها: “اعترف الشوربجي خلال التحقيق أنه سافر إلى سوريا للقتال ضد الجيش السوري”، حيث شهد القتال بالقرب من الحدود السورية مع العراق، وتم تدريبه على الرشاشات الثقيلة وقاذفات القنابل الصاروخية، وكذلك تدريبه على القتال باليد، ولكن الوكالة لم توضح متى قاتل في سوريا، أو متى عاد إلى إسرائيل.

وأضاف المسؤولون الإسرائيليون أن كلاً من جبهة النصرة وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام تسعيان لتجنيد عرب إسرائيل، وذلك لتشكيل خلايا نائمة أو فاعلة للهجوم على الدولة اليهودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث