تقرير: حرية الصحافة تتراجع في تركيا

تقرير: حرية الصحافة تتراجع في تركيا
المصدر: أنقرةـ (خاص) من إسكندر إبراهيم

كشف تقرير حديث حول حرية الصحافة في العالم، عن أن تركيا حصلت خلال 2013 على 62 نقطة، وحازت على المرتبة 134 عالميا كأقل الدول حرية في مجال الصحافة والإعلام.

وبحسب التقرير الذي أصدرته منظمة “فريدم هاوس” الأمريكية، مقرها واشنطن، انتقلت أنقرة من خانة الدول “الحرة نسبيا” إلى خانة الدول “غير الحرة”، لتحل بهذا جنبا إلى جنب مع دول مثل أرمينيا والإكوادور وليبيا وجنوب السودان وكوريا الشمالية.

ولفت إلى أن “تركيا مارست ضغوطا عديدة على الصحفيين خلال العام الماضي، خصوصا على أولئك الذين تعاطوا مسألة الاحتجاجات التي شهدتها حديقة (جزي باركي) في إسطنبول العام الماضي، حيث طرد العديد منهم من أعمالهم، كما تعرض البعض الآخر إلى ضغوط من أجل تقديم الاستقالة والتخلي عن ممارسة مهنة الصحافة”.

وأوضح أن “عددا كبيرا من الصحفيين أيضا أُجبروا على الاستقالة من عملهم بسبب كتابتهم في مواضيع تخص اللقاءات التي جرت بين الحكومة التركية وبين حزب العمال الكردستاني، إضافة إلى وجود أعداد كبيرة من الصحفيين تقبع خلف قضبان السجون في تركيا”.

وأشار التقرير إلى أن “هناك عددا من الدول تقدمت على تركيا في مجال حرية الإعلام والصحافة، منها الكويت وأوغندا وكينيا وتنزانيا وليبيريا وغواتيمالا وبنغلاديش وأندونيسيا ومنغوليا ولبنان وتونس والجزائر ومقدونيا والبوسنة والهرسك وكوسوفا وألبانيا وجورجيا والبرغواي”.

وفي السياق ذاته، قال مساعد وزير الخارجية الأمريكي للعلاقات العامة، دوجلاس فرانتز، أن” تركيا شهدت خلال الأعوام 12 الماضي، في ظل إدارة رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، تطورات إيجابية في مجال الاقتصاد والحريات، إلا أنها بدأت تشهد تراجعا، بشكل خاص، في مجال حرية الصحافة منذ نهاية عام 2013″.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة أعلنت في عام 1993، 3 أيار/ مايو، يوما عالميا لحرية الصحافة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث