عيد العمال.. هل كل عام والعمال بخير؟

عيد العمال.. هل كل عام والعمال بخير؟
المصدر: إرم – (خاص) من آلجي حسين

في عيد العمال العالمي اليوم “الخميس”، خرجت تظاهرات في العديد من دول العالم، مطالبةً بإحقاق حقوق العمال في يومهم هذا، بينما نشر مغردون عرب على مواقع التواصل الاجتماعي آلاف التغريدات التي تحيي العمال من جهة، وتسخر من العيد بطريقة كوميدية من جهة أخرى.

ففي تركيا، لجأت الشرطة إلى استخدام خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع في ساحة تقسيم بأسطنبول، على إثر قيام المتظاهرين باقتحام الحواجز المؤدية إلى الساحة.

وبحسب وسائل إعلامية تركية، سمحت الحكومة التركية لاتحاد العمال “تورك إس” بوضع الزهور في ساحة تقسيم تخليداً لذكرى مقتل 34 شخصاً خلال تظاهرة 1 مايو (أيار) 1977.

في حين اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالتغريدات والمنشورات، فقد كتب طوني خليفة مغرداً: “اليوم عيد العمال.. وعقبال العاطلين عن العمل أو المش لاقيين عمل أو المنعملهم عمل ينضمه لهالعيد”. بينما غردت سورية ساخرةً: “احسب كم عاملاً قتل الأسد خلال ثلاث سنين واربح هاون مع خدمة توصيلها للمنزل”.

في حين كتبت هيفاء نجار: “يكمن الحب الحقيقي للوطن في العمل الجاد والإخلاص فيه.. في كل حبة عرق تتساقط من جبين عامل نذر حياته لوطنه وأمته”. وتساءل أشرف مؤمني: “كم عامل أردني في بالأردن؟ بدك الصحيح.. عيد العمال المفروض نبارك فيه للمصاروة”.

جدير ذكره أن عيد العمال العالمي جاء بعد تظاهرات في دول العالم طالب فيها المتظاهرون بتخفيض ساعات العمال إلى ثماني ساعات في اليوم، وبدأت فكرته في أستراليا عام 1856.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث