أيمن الظواهري يصف محمود عباس بالخائن

أيمن الظواهري يصف محمود عباس بالخائن

إرم – (خاص) من من وداد الرنامي

نشرت إحدى المواقع المتطرفة تسجيلاً صوتياً لزعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري يهاجم فيه حركة فتح ورئيس السلطة الفلسطينية ويتهمه بالخيانة.

وتضمنت آخر رسالة لخليفة “بن لادن” مواقف عنيفة مما يحدث في العالم العربي مثل: “داعش هي القوة الأكبر من حيث انتصاراتها ونفوذها” و “ترشيح السيسي جريمة لتمكين العلمانيين المتآمرين من حكم مصر” ، داعيا “المجاهدين” إلى تصعيد هجماتهم في القطرين.

ولم يستثني الظواهري فلسطين، إذ جاء في التسجيل: “الأخطاء التي قام بها محمود عباس لا تفاجئني لأنه الخائن الذي باع فلسطين، مع ذلك إني مندهش من مجموعتين: الأولى هم أولئك الذين ينفذون العمل الإسلامي، ولكن يصرون على هذا الخائن كرئيس شرعي، والمجموعة الأخرى هي حركة فتح التي تدعي أنها حركة تحرير وطنية ولكنها أصبحت تبيع وطنها ومواطنيها”.

ووصفت حركة فتح هذا التسجيل بكونه محاولة لتمزيق الشعب الفلسطيني في مرحلة حساسة يواجه فيها محمود عباس ضغوطا وتهديدات من أطراف مختلفة للرضوخ للمطالب الأمريكية والإسرائيلية.

وقال أحمد عساف، المتحدث الرسمي باسم حركة فتح، في بيان نشره على “فايسبوك”: “إنّ الظواهري ومن هم على شاكلته من مقاولي الإرهاب العالمي قد انكشفت أوراقهم منذ زمن، فهؤلاء لهم مهمة واحدة محددة تخدم في جوهرها أهداف ومخططات الصهيونية العالمية”.

وتساءل: “منذ متى يولي هذا المنافق وجماعته اهتماما للقضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني؟ فهم يعتبرون العالم كله مساحة مفتوحة لأعمالهم، ولم نر منهم بالمقابل عملا واحدا ضد الاحتلال الإسرائيلي، فماذا يعني ذلك؟”.

وكان التسجيل الصوتي لأيمن الظواهري متوفرا على شبكة اليوتوب، ولكن تم حذفه وترك الرسالة التالية مكانه: “تمت إزالة هذا الفيديو لأنه ينتهك سياسة Youtubeحول العنف”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث