نائب تشيكي يصف بوتين بـ”مجرم حرب”

نائب تشيكي يصف بوتين بـ”مجرم حرب”
المصدر: براغ- ( خاص ) من الياس توما

شن عضو مجلس الشيوخ التشيكي يارومير شتيتينا من حزب توب 09 المعارض هجوما حادا على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين واصفا إياه بأنه مجرم حرب يجب أن يمثل أمام محكمة لاهاي، وما يجري في أوكرانيا بأنه جريمة كبيرة.

واعتبر أنه من الضروري على الغرب الدفاع عن أوكرانيا داعيا حلف الناتو إلى إرسال قوات برية وجوية إلى الحدود مع مقاطعة كالينينغراد وعلى الحدود مع أوكرانيا، واستعراض قواته العسكرية، لأن هذا الأمر هو ما يفهمونه الروس؛ على حد قوله.

ورأى في حديث مع صحيفة ” دينيك ” التشيكية، الثلاثاء، أن الخطوات الراديكالية الأخرى تكمن في إيقاف دول شينغ إصدار التأشيرات لجميع المواطنين الروس، لأن ذلك سيجعل غضب الروس ينصب على بوتين.

وأضاف أنه يتوجب تجميد أرصدة مسؤولي روسيا وعدم الخضوع للدعاية الكاذبة المجنونة التي تصدر عن أجهزة الأمن الفيدرالية الروسية.

واتهم الرئيس بوتين بالسعي للسيطرة على شرق أوكرانيا وليس الاكتفاء بشبه جزيرة القرم، مشيرا إلى أنه عندما تواجد في كانون الأول/ديسمبر 2013 في كييف التقى بالرئيس الجورجي السابق ميخاييل ساكاشفيلي، وأن الأخير قال له بأنه في حال خسارة بوتين لأوكرانيا فإن ذلك سيشكل بداية النهاية له.

وأضاف أنه يخشى من أن السيناريو الروسي الجاري تنفيذه لا يتعلق فقط بالقرم وإنما قبل كل شيء بأوكرانيا الشرقية مفترضا أنه سيكرر السيناريو الذي طبق في اوسيتيا الجنوبية.

وأوضح أن ذلك يعني خلق عدد مصطنع من القتلى والجرحى، وإثارة حرب أهلية في أوكرانيا ومن ثم يتدخل الجيش الروسي.

ورأى يارومير شتيتينا أن الروس لا يفهمون سوى لغة ضرب الطاولة بالقبضة، ولهذا احترموا ريغان الذي نزع سلاحهم، وأن الطريقة الحالية المتبعة مع الروس ليست حازمة؛ لأنه لم يعد يكفي الآن التلويح بالإصبع والقول بأننا نشعر بالقلق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث