الرئاسة تفتح أبوابها لأردوغان

الرئاسة تفتح أبوابها لأردوغان
المصدر: أنقرة- (خاص) من مهند الحميدي

يرى محللون سياسيون أن طريق القصر الرئاسي التركي بات مفتوحاً أمام رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، مشيرين إلى أن فوزه بمنصب الرئيس، حال ترشحه، بات أمر حتمي.

وقالوا إن أصوات كبار مسؤولي الدولة التركية المنادية بترشح أردوغان لرئاسة الجمهورية ارتفعت، بعد فوز حزب العدالة والتنمية الحاكم بالانتخابات المحلية يوم 30 آذار/مارس الماضي.

وتجري الانتخابات الرئاسية في آب/أغسطس المقبل.

واعتبر وزير العمل التركي فاروق جيليك أن فوز أردوغان بالرئاسة “لا نقاش فيه”.

وقال جيليك إن “نسبة 45%، التي حصل عليها حزب العدالة والتنمية في الانتخابات المحلية، تعادل 50% من الأصوات، المقرر أن يحصل عليها في حال أجريت انتخابات عامة، وهي نسبة كافية لفوز مرشحهم في الجولة الأولى بمنصب الرئيس”.

وأضاف إن أردوغان ورئيس الجمهورية عبد الله غول، سيقرران من ستُسند إليه رئاسةُ الوزراء.

واستطاع أردوغان تحويل عملية انتخابية، جرت وسط جدل وتوتر سياسي، لصالحه، حيث تمكن من رفع شعبيته من 38.8% في الانتخابات المحلية العام 2009، إلى أكثر من 45% في الانتخابات الأخيرة.

وذكرت تقارير أن الساحة السياسية التركية ستشهد تبادلاً للأدوار بين غول، وأردوغان.

وتبحث الأحزاب القومية المعارضة، على رأسها حزب الشعب الجمهوري، وحزب الحركة القومية، عن رجل تستطيع تقديمه للمواطنين كمنافس لأردوغان، شريطة أن ينال رضا الليبراليين، وجمهور المتدينين، إضافة إلى قبوله بين الأكراد، والقوميات الأخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث