روسيا تؤيد انضمام القرم إليها

روسيا تؤيد انضمام القرم إليها

موسكو – نقلت وكالة الإعلام الروسية الجمعة عن رئيسة مجلس الاتحاد فالنتينا ميتفينكو، وهو المجلس الأعلى في البرلمان الروسي، قولها إن المجلس سيؤيد قرار سكان القرم، اذا اختاروا خلال استفتاء مزمع الانضمام إلى روسيا.

وقالت:”إذا اتخذ سكان القرم خلال الاستفتاء قرار الانضمام إلى روسيا، فسيقوم المجلس الأعلى بالقطع بتأييد القرار”.

وقرر برلمان شبه جزيرة القرم الواقعة في جنوب أوكرانيا الخميس إجراء استفتاء حول الانضمام الى روسيا في 16 آذار/ مارس الجاري.

ويتكون برلمان جمهورية القرم من ممثلي الأغلبية الساحقة من سكان البلاد، الذين يشكل الروس، والناطقون باللغة الروسية منهم نسبة تصل إلى 60% من التعداد الكلي للسكان.

وتفاقم الوضع خلال الأيام الأخيرة في منطقة شبه جزيرة القرم، حيث شهدت توتراً متصاعداً، خصوصا بعد أن استدعت روسيا حشوداً عسكرية شرقي البلاد ذات الأغلبية الروسية، التي تتمتع بالحكم الذاتي في أوكرانيا، وسط انتقادات وتهديدات من الدول الغربية، وواشنطن بفرض عقوبات إذا لم تسحب روسيا قواتها من الدولة السوفيتية السابقة، في أعنف أزمة تواجهها روسيا مع الغرب، منذ انتهاء الحرب الباردة في نهاية الثمانينات من القرن الماضي

واعتبر الرئيس الأمريكي باراك أوباما تنظيم استفتاء في القرم حول انضمام شبه الجزيرة الأوكرانية إلى روسيا “سيمثل انتهاكا للقانون الدولي وللسيادة الأوكرانية”.

وقال أوباما:”نحن في العام 2014، لقد تجاوزنا الحقبة، التي يمكن فيها أن يعاد رسم حدود مع إزدراء قادة ديمقراطيين”، مضيفا “هناك أيضا طريقة لحل هذه الأزمة عبر احترام مصالح الاتحاد الروسي والأوكرانيين”.

وأضاف: “فليتمكن مراقبون دوليون من الوصول إلى كافة أنحاء أوكرانيا وبينها القرم للتأكد من أن حقوق كل الأوكرانيين وبينهم الموالون لروسيا، يجري احترامها. ولتبدأ مشاورات بين الحكومتين الأوكرانية والروسية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث