شرطة جنيف: مساعد الطيار خطف الطائرة

شرطة جنيف: مساعد الطيار خطف الطائرة
المصدر: جنيف -

قال بيير جرانجين المتحدث باسم الشرطة إن مساعد الطيار في الطائرة الإثيوبية المخطوفة التي هبطت في مطار جنيف في وقت مبكر من الإثنين هو من حول مسارها إلى جنيف من روما مضيفا أنه طلب اللجوء هناك خشية محاكمته في إثيوبيا.

وقال في مؤتمر صحفي إن مساعد الطيار الذي ولد في إثيوبيا عام 1983 أغلق باب قمرة القيادة عندما ذهب الطيار إلى دورة المياه ثم طلب التزود بالوقود في جنيف وهبط بالطائرة ثم نزل من نافذة قمرة القيادة على حبل وسلم نفسه للشرطة.

وأضاف جرانجين أن الرجل لم يكن مسلحا ولم يتعرض طاقم الطائرة أو الركاب للخطر في أي وقت من الأوقات. وتستجوب الشرطة مساعد الطيار حاليا.

وفي وقت سابق، هبطت طائرة مخطوفة تابعة لشركة الخطوط الجوية الأثيوبية في مطار جنيف الدولي الاثنين، وقالت شرطة مطار جنيف في رسالة نصية الاثنين إن خاطف الطائرة الإثيوبية التي أجبرت على التوجه إلى جنيف اعتقل والوضع “تحت السيطرة”.

وتابعت الرسالة التي أرسلت إلى وسائل الإعلام “اعتقل الخاطف. الوضع تحت السيطرة وليست هناك إصابات” مضيفة أن المطار أغلق مؤقتا.

وقالت شركة الخطوط الجوية الأثيوبية إن رحلتها رقم 702 التي كانت متجهة إلى روما “أجبرت على التوجه” إلى جنيف، وأضافت أن جميع الركاب وأفراد طاقم الطائرة بخير بالمطار. ولم تعلن الشركة أن الطائرة تعرضت للاختطاف.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان الركاب وأفراد طاقم الطائرة لا يزالون داخل الطائرة.

وقال برتراند ستامبفلي المتحدث باسم مطار جنيف إن طائرة مخطوفة هبطت بالمطار في وقت مبكر الاثنين دون أن يحدد هوية الطائرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث