الصين وتايوان تجريان محادثات تاريخية

الصين وتايوان تجريان محادثات تاريخية

تايبه- يجتمع وزير شؤون الأراضي القارية في تايوان وانغ يو تشي ونظيره الصيني نائب وزير الخارجية ومدير مكتب شؤون تايوان في مجلس الدولة تشانغ تشى جيون في 11 شباط / فبراير القادم.

وستكون هذه المحادثات التي تستمر حتى 14 شباط / فبراير ارفع مستوى من المحادثات الرسمية بين الجانبين منذ عام 1949 إلا أن المسؤول التايواني قال الثلاثاء إنه لن يبحث المسائل السياسية البالغة الحساسية.

ويمثل اللقاء خطوة كبيرة في إطار توسيع نطاق الحوار بين الجانبين ليتناول قضايا جديدة خلاف المسائل الاقتصادية والتجارية.

ويعتبر الحزب الشيوعي الحاكم في الصين تايوان إقليما متمردا ولم يستبعد قط استخدام القوة لإخضاع الجزيرة لسيطرته، لكن العلاقات الاقتصادية سجلت نموا ملحوظا في السنوات الأخيرة.

وقال وانغ في مؤتمر صحفي: “لن تتطرق الرحلة إلى المسائل السياسية البالغة الحساسية”.

وقال الرئيس الصيني شي جين بينغ في تشرين الأول / أكتوبر إنه لا يمكن تأجيل الحل السياسي للخلاف بين الجانبين إلى الأبد، غير أن الرئيس التايواني ما ينج جيو صرح في وقت لاحق بأنه لا يرى ضرورة ملحة لإجراء المحادثات السياسية وأنه يؤيد التركيز على التجارة.

وقال وانغ إن الصين وتايوان ستبحثان في إنشاء مكاتب للتمثيل ومشاركة تايوان في هيئات دولية والأمور المتعلقة بالرعاية الصحية لطلبة تايوان في الصين.

وأضاف أن الهدف من المحادثات هو إيجاد آلية اتصال طبيعية لتجنب سوء الفهم.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن ما شياو قوانغ وهو متحدث باسم مكتب شؤون تايوان بالصين قوله إن المحادثات تمثل خطوة مهمة.

وسيلتقي المسؤولان الصيني والتايواني في مدينة نانجينج بجنوب تايوان وشنغهاي العاصمة التجارية للصين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث