المعارضة السورية توافق على حضور جنيف 2

58 عضوا من الائتلاف الوطني السوري يؤيدون القرار مقابل رفض 14

المعارضة السورية توافق على حضور جنيف 2

أنقرة – قال الائتلاف الوطني السوري المعارض إنه وافق السبت على المشاركة في محادثات السلام الدولية المقرر أن تبدأ في سويسرا هذا الأسبوع.

وتبدأ محادثات جنيف 2 الأربعاء بحضور ممثلين عن حكومة الرئيس السوري بشار الأسد وتعتبر أكثر الجهود الدولية جدية حتى الآن في السعي لإنهاء الصراع المستمر منذ نحو ثلاثة أعوام.

وقال المكتب الإعلامي للائتلاف الذي يمثل المعارضة السياسية الرئيسية في المنفى إن الائتلاف وافق على حضور المحادثات بتأييد 58 عضوا مقابل رفض 14 بعد سلسلة من التأجيلات بسبب الخلاف الداخلي.

وأضاف أن ثلاثة آخرين امتنعوا عن التصويت. وذكرت مصادر من المعارضة أن أكثر من 40 عضوا انسحبوا بالفعل من التصويت.

ولا يتمتع الائتلاف الذي يتخذ من تركيا مقرا له بنفوذ يذكر داخل سوريا التي يعارض فيها الكثير من مقاتلي المعارضة محادثات السلام.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان تصويت الائتلاف سيلقى تأييدا من اجتماع منفصل في أنقرة تعقده جماعات معارضة مسلحة لا غنى عنها في تنفيذ أي اتفاقات تبرم في محادثات السلام.

وتعهد مسؤولون سوريون بحضور محادثات جنيف2 رغم اعتراضهم على تركيز خطاب الدعوة على تشكيل سلطة انتقالية قائلين إن الأولوية هي الاستمرار في محاربة “الإرهاب” في إشارة إلى قتال حكومة الأسد مع المعارضين المسلحين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث