الجربا: لا مكان للأسد في مستقبل سوريا

الجربا: لا مكان للأسد في مستقبل سوريا
المصدر: إرم- (خاص)

أعلن رئيس الإئتلاف الوطني السوري المعارض أحمد الجربا أن وزراء خارجية الدول الأعضاء في الفريق الأساسي لـ”أصدقاء سوريا” اتفقوا على أنه لا مكان للرئيس السورى بشار الأسد أو عائلته في مستقبل سوريا،جاء ذلك خلال اللقاء الصحفي الذي عقد في ختام الاجتماع الوزارى للدول الـ11 الأعضاء بالفريق في باريس.

وأضاف الجربا أنه “تم الإتفاق على أن لا يكون هناك دور للأسد مكان في مستقبل سوريا، كما أن تسليم السلطة في سوريا أمر لا مجال للنقاش فيه”.

يأتي هذا في وقت أكد لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي خلال المؤتمر الصحفي الذي جمعه مع رئيس الإئتلاف الوطني أحمد الجربا، على دعم الحكومة الفرنسية الكامل للائتلاف الوطني، مضيفًا أن “جنيف2” يجب أن يؤدي إلى تشكيل حكومة انتقالية آملاً أن ينعقد المؤتمر في موعده المحدد، مؤكدًا أن الحل السياسي في سوريا هو الحل الوحيد للأزمة، وأن “جنيف2” يجب أن يلبي مطالب الشعب السوري المشروعة.

وشدد فابيوس على أهمية وضرورة دعم الجيش السوري الحر، مضيفًا إلى أن سبل إنجاح مؤتمر “جنيف2” موجودة ومقررة بأن “لا دور للأسد في المرحلة القادمة”، مشيرًا إلى أن “نظام الأسد هو من يغذي الإرهاب ويقوم بدعم الإرهابيين”. وأضاف: “إذا رغبنا بإنهاء الإرهاب يجب أن ينتهي النظام”ز.

على صعيد متصل، كشفت تسريبات نقلتها مصادر مطلعة في المعارضة السورية أن انقسامًا كبيرًا مازال قائمًا داخل “الإئتلاف”جرّاء فشل الجهود لاستعادة (الأعضاء الـ 40) الذين انسحبوا من “الإئتلاف” إثر تجديد انتخاب أحمد الجربا رئيسًا له لولاية ثانية.

وذكرت المصادر: “أن الأعضاء المنسحبين اشترطوا انتخاب رئيس وزراء حكومة النظام (المنشق) رياض حجاب للتراجع عن استقالاتهم وللعودة إلى صفوف الإئتلاف، في حين تدور الآراء داخل الإئتلاف حول طرح شخصية توافقية ترضي جميع الأطراف داخل الإئتلاف”.

وأضافت المصادر أنه “من المتوقع ترشيح شخصيات توافقية لرئاسة الإئتلاف مثل عضو الإئتلاف والرئيس السابق للمجلس الوطني برهان غليون، إلا أن هذه الطروحات مازالت ضمن إطار التكهنات ولم تبحث رسميًا”.

وكان 40 عضوًا في الإئتلاف يمثلون كلاً من “الحركة التركمانية، ومنتدى رجال الأعمال، والمجالس المحلية، والمجلس الأعلى لقيادة الثورة، وأعضاء من هيئة الأركان”، وعدد من الشخصيات الوطنية قد تقدموا باستقالاتهم عشية الانتخابات التي جرت في اسطنبول على رئاسة “الإئتلاف”, قبل أسبوع والتي فاز بها أحمد الجربا متتفوقًا على رئيس الوزراء المنشق رياض حجاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث