تشاؤم فلسطيني قبل مهمة كيري

تشاؤم فلسطيني قبل مهمة كيري
المصدر: رام الله- (خاص) من محمود الفروخ

يصل الأربعاء وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى الشرق الأوسط في مهمة تهيمن عليها أجواء من التشاؤم في فرص تقدم مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، لم يبددها أطلاق سراح 26 معتقلا فلسطينيا من السجون الإسرائيلية ويمكن أن تثقل عدة خلافات على محادثات كيري الذي يفترض أن يلتقي نتنياهو الخميس في القدس وعباس الجمعة في رام الله.

وقالت مصادر دبلوماسية أمريكية إنه سيقدم للمرة الأولى إلى الطرفين مشروع “اتفاق إطار” يرسم الخطوط العريضة لتسوية نهائية. لكن المصادر نفسها أوضحت أنه لا يتوقع أي اختراق خلال زيارة كيري.

وظهرت نقطة خلاف جديدة مع تبني اللجنة الوزارية الإسرائيلية للقوانين الأحد الماضي مشروع قانون يقضي بضم غور الأردن إلى الحدود بين الضفة الغربية والأردن، حتى في حال التوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين.

وأدان الفلسطينيين بشدة هذه المبادرة التي أطلقها صقور اليمين بما في ذلك حزب الليكود الذي يقوده نتانياهو. وقال المعلقون الإسرائيليون إنها ترتدي طابعا رمزيا.

وقال الرئيس محمود عباس إن غور الأردن “أرض فلسطينية” وضمها يشكل “خطا احمر لا يمكن لأحد تجاوزه”. وعقد مجلس الوزراء الفلسطيني اجتماعه الأسبوعي الثلاثاء في غور الأردن الذي يشكل ثلث الضفة الغربية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث