أوباما يعتزم زيارة إيران

أوباما يعتزم زيارة إيران

القاهرة ـ قال مصدر دبلوماسي أمريكي الجمعة إن هناك بحثا جديا في قيام الرئيس الأمريكي باراك أوباما بزيارة لطهران منتصف العام المقبل.

وقال المصدر الذي لم يكشف عن اسمه لصحيفة الجريدة الكويتية إن الرغبة في الزيارة مشتركة وإن العاملين على حصولها في طهران وواشنطن ينتظرون إنهاء الترتيبات قبل توجيه الرئيس الإيراني حسن روحاني دعوة رسمية وعلنية إلى نظيره الأمريكي لزيارة طهران.

وأشار إلى أن “أهم تفصيل لم يبت بعد فيه ويتعلق بلقاء أوباما بقائد الثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي، وإمكان تلافي حصول اللقاء”.

ورأى المصدر أن أوباما كان ينتظر هذه الدعوة “ليكرس سياسة إدارته الجديدة في المنطقة القائمة على مبدأ عدم التورط العسكري والتوازن”.

وأضاف أن أوباما يريد أن يكون أول رئيس أمريكي يزور إيران منذ الثورة الإسلامية 1979، ليؤكد أنه داعية سلام وحوار حتى مع مَن يهتفون بالموت لأمريكا.

يشار إلى أن اوباما وروحاني أجريا اتصالا هاتفيا عقب انتخاب الأخير رئيسا لإيران .

ويأتي التقرير حول الزيارة عقب توصل إيران ومجموعة 5+1 إلى اتفاق مبدئي في جنيف بشأن البرنامج النووي الإيراني والذي يتضمن قيام طهران بالحد من أنشطتها النووية مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

وتضم المجموعة الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن (وهي بريطانيا والولايات المتحدة والصين وروسيا وفرنسا) إضافة إلى ألمانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث