هيغ: يمكن الاتفاق مع إيران خلال أسابيع

هيغ: يمكن الاتفاق مع إيران خلال أسابيع

جنيف- سار وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ الأحد على الدرب الذي سلكته واشنطن في جنيف في ختام المفاوضات المكثفة وغير الحاسمة مع إيران بخصوص برنامجها النووي قائلا إن العلاقات تحسنت وهوة الخلافات ضاقت وسيتم مواصلة المحادثات.

وقال هيغ من جنيف لبرنامج أندرو مار شو الذي يبثه تلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية بي.بي.سي إن القوى الست المعنية بإجراء المحادثات مع إيران ربما لم تتوصل إلى اتفاق للحد من برنامج طهران النووي يوم الجمعة الماضي ولكنه أكد أن الوقت لم يضع وأنه يمكن التوصل إلى اتفاق في غضون أسابيع.

وأضاف: “تقاربت الأطراف المعنية وتقاربنا جميعا أكثر مما كنا قبل إجراء هذه المحادثات.. لذا لم نكن نضيع وقتنا لكنها بالتأكيد محادثات صعبة جدا وسنجري تلك المحادثات مجددا بعد عشرة أيام هنا في جنيف يوم 20 تشرين الثاني / نوفمبر وسنحاول الإبقاء على قوة الدفع..من المهم الإبقاء على قوة الدفع.. هناك اتفاق مطروح على الطاولة”.

وفشلت إيران والقوى العالمية الست في التوصل لاتفاق يحد من برنامج طهران النووي خلال المحادثات المطولة التي انتهت مساء أمس.

وقال هيغ إنه شعر برغبة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في التوصل إلى تسوية.

مضيفا أن أي اتفاق لا بد أن ينطوي على بعض الحلول الوسط التي لن تلقى ترحيبا من جميع الدول.

ونددت إسرائيل بالاتفاق المقترح لأنها تشتبه بسعي إيران إلى امتلاك أسلحة نووية وهو ما تنفيه الأخيرة وتقول إنها تحتاج إلى الطاقة النووية لتوليد الكهرباء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث