أعلنا توجههما إلى الإمارات.. ما الذي أسفرت عنه زيارة الزبيدي وابن بريك للرياض؟

أعلنا توجههما إلى الإمارات.. ما الذي أسفرت عنه زيارة الزبيدي وابن بريك للرياض؟

غادر محافظ عدن السابق عيدروس الزبيدي، الذي شكل مجلس حكم لإدارة محافظات جنوبي اليمن، السعودية الجمعة، متوجهًا للإمارات، برفقة وزير الدولة المقال، هاني بن بريك، بعد أسبوع من وصولهما المملكة.

وفي إطار جهود احتواء الأزمة السياسية في جنوبي اليمن، استدعت الرياض الزبيدي، ووزير الدولة المقال أيضًا، هاني بن بريك، اللذين شكلا ما يسمى بـ”المجلس الانتقالي”، برفقة عدد من القيادات الجنوبية اليمنية.

وذكر ابن بريك، الذي أوكلت إليه مهام نائب الرئيس في “المجلس الانتقالي” المشكل، في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، إنه والزبيدي في طريقهما إلى الإمارات.

وكتب الوزير المقال معلقًا على صورة نشرها على “تويتر” برفقة الزبيدي داخل الطائرة: “من بلدنا السعودية بلاد الملك عبدالعزيز متوجهين لبلدنا الإمارات بلاد الشيخ زايد، طيب الله ثراهما وجزاهم الله عنا وعن الأمة خير الجزاء”.

ولم يتم الكشف عن نتائج استدعاء السعودية للقياديين الجنوبيين، وما إذا كانا قد تراجعا عن المضي في ما يسمى بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي”، أم لا.

وتتزامن زيارة الزبيدي وابن بريك، إلى الإمارات، مع زيارة مماثلة يقوم بها السفير البريطاني في اليمن، سيمون شركلف، في إطار تحرك دولي لاحتواء أزمة “المجلس الانتقالي الجنوبي”.

وكتب شركلف، على حسابه الرسمي بـ”تويتر”: “زيارة سريعة إلى الإمارات (..) هنالك قلق حقيقي من الحكومة وآخرين حيال الأحداث في عدن”.

وأضاف الدبلوماسي البريطاني “يتفق الجميع على وجوب الحوار بطريقةٍ أو بأخرى. ولكن كيف؟”.