من ضمنهم سعوديان.. المختطفون القطريون المفرج عنهم بالعراق يصلون الدوحة 

من ضمنهم سعوديان.. المختطفون القطريون المفرج عنهم بالعراق يصلون الدوحة 
المصدر: الدوحة - إرم نيوز

أفادت تقارير إخبارية أن طائرة تقل القطريين الذين كانوا مختطفين في العراق منذ أكثر من عام، وصلت  إلى العاصمة القطرية الدوحة، مساء اليوم الجمعة.

وكشفت المملكة العربية السعودية للمرة الأولى أن اثنين من مواطنيها كانوا مع 26 مختطفا قطريا، ووجهت الرياض شكرها للعراق على جهده في إطلاق سراحهم.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية، إعرابه “عن شكر المملكة وتقديرها لحكومة العراق وعلى رأسها رئيس الوزراء حيدر العبادي، على جهودها في العثور على المختطفين القطريين وإطلاق سراحهم ومن بينهم اثنان من المواطنين السعوديين”.

وقال المصدر، “إن الجميع بصحة جيدة ولله الحمد، وقد غادر الجميع الأراضي العراقية بعد ظهر اليوم الجمعة” وتعد هذه المرة الأولى التي تكشف فيه السعودية عن اثنين من مواطنيها من بين المختطفين القطريين.

وفي وقت سابق من اليوم، قال مصدر في الداخلية العراقية، “إن الوزارة تسلمت 26 قطريا اختطفوا قبل أكثر من عام في منطقة صحراوية جنوبي البلاد، وذلك بعد إفراج الخاطفين عنهم، والذين لم تتضح بعد هوياتهم”.

وأوضح المصدر، أن المختطفين الذين كانوا في رحلة صيد، “عدد منهم من الأسرة الحاكمة في قطر، وجرى تسليمهم إلى الداخلية العراقية”، دون توضيح ملابسات التسليم.

وأشار المصدر، إلى أن “جهودا كبيرة بذلها رئيس الوزراء حيدر العبادي، ووزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي، أفضت إلى الإفراج عن المختطفين من قبل الجهة الخاطفة، التي لم يتضح هويتها لغاية الآن”.

وقال إن “الأعرجي، بذل جهوداً استثنائية لضمان سلامة المختطفين، وحرص على عدم ربط القضية بالمال أو بالسياسة”.

وكان القطريون الـ26 ضمن مجموعة تقوم برحلة صيد في العراق، واختطفوا في ديسمبر/كانون الأول 2015، من قبل مجموعة كانت تضم نحو 100 مسلح في الصحراء جنوبي العراق بالقرب من الحدود السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث