62 قتيلًا جراء انفجار ألغام تركها متطرفون في بنغازي

62 قتيلًا جراء انفجار ألغام تركها متطرفون في بنغازي

قال الناطق الرسمي باسم صنف الهندسة العسكرية بالجيش الوطني الليبي علي العوامي، اليوم الاثنين، إن زهاء 62 عسكريًا ومواطنًا قتلوا، جراء انفجار الألغام التي خلفتها المجموعات الإرهابية في مدنية بنغازي.

وأشار العوامي إلى أن حصيلة الألغام التي  قام  أفراد صنف الهندسة العسكرية منذ بداية شهر حزيران/ يونيو الماضي بتفكيكها وحتى منتصف تموز/ يوليو الحالي بلغ  73 ملغمة من المنطقة الممتدة من مصرف ليبيا المركزي إلى شارع المهدوي.

وأكد أن حصيلة  شهداء صنف الهندسة العسكرية نتيجة الألغام التي زرعتها الجماعات الإرهابية المتطرفة، ارتفع إلى  43 شهيدًا، فضلًا عن إصابة 27 جريح أغلبهم من منتسبي صنف الهندسة العسكرية .

و قال العوامي، إن الإحصائية الرسمية لضحايا الألغام  خلال العشرة أيام الماضية في صفوف المدنيين، بلغت 19 شخصًا أغلبهم من التجار وأصحاب المحلات الذين لقوا مصرعهم في شارع درنة  تحديدًا.

وحذر العوامي أهالي منطقة سوق الحوت في بنغازي من العودة إلى منازلهم قبل تمشيطها وإعلانها منطقة خالية من الألغام من قبل القوات المسلحة، وفقًا لما ذكرته وكالة الأنباء الليبية التابعة للحكومة.

وأكد أن أخطر الأماكن التي لا يجب على المواطنين الاقتراب منها  هي ” شارع درنة” القريب من فندق الأنيس، والمنطقة الممتدة بينهما والمنطقة المحيطة بها .

يذكر أن صنف الهندسة العسكرية قام بوضع ملصقات تحذيرية للأهالي من خطر الألغام والمتفجرات في منطقة وسط البلاد.