بينهم عناصر من داعش.. “السّل” ينتشر بين نزلاء سجن ليبي

بينهم عناصر من داعش.. “السّل” ينتشر بين نزلاء سجن ليبي

قال مصدر من سجن “معتيقة” في العاصمة الليبية طرابلس، اليوم الأحد، إن مرض “السّل” انتشر بين نزلاء السجن.

ونقلت وكالة الأنباء الليبية التابعة للحكومة المؤقتة، عن المصدر الذي رفض الإفصاح عن هويته، أن “إدارة السجن متكتمة على المرض”، لافتًا إلى أن “حاﻻت المرضى بين المتوسطة والخطيرة”.

ويقبع في السجن -الذي تسيطر عليه ميليشيات “قوة الردع” الخاصة، بقيادة السلفي عبدالرؤوف كارة، والتابعة لوزارة داخلية حكومة الوفاق- عدد من سجناء تنظيم داعش المتشدد الذين أُلقي القبض عليهم في مدينة سرت، ومن ضمنهم نساء أجنبيات، إضافة إلى ليبيين.

وذكر المصدر أن “المرض اكتُشف منذ شهرين، ولم يتلقَ المرضى أي نوع من العلاج، ولم يتم الإفراج عنهم لتمكين أسرهم من علاجهم”.

وأشار إلى أن “الدواء في القطاع العام غير موجود، وتكاليفه عالية جداً في القطاع الخاص، ودخْل المواطن ﻻ يغطي صنفاً واحداً من أنواع الدواء”.

ولفت إلى أنه “يتم وضع المرضى داخل غرفة كبيرة مع الإهمال في معالجتهم أو الإفراج عنهم مع انتشار بعض الأمراض والأوبئة داخل السجن”.