المرصد السوري: قتلى وجرحى في قصف “مكثف” على شرق دمشق غداة هجوم للفصائل المقاتلة

المرصد السوري: قتلى وجرحى في قصف “مكثف” على شرق دمشق غداة هجوم للفصائل المقاتلة
المصدر: دمشق- إرم نيوز

عادت جبهة دمشق في سوريا إلى الاشتعال على عدة محاور، بعد معارك تجري رحاها بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها من جهة، وعدد من فيالق المعارضة السورية المسلحة من جهة أخرى، فيما أعلن الجيش السوري الحر أن فصائله باتت في حل من اتفاق وقف إطلاق النار.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، وقوع  قصف مكثف على شرق دمشق غداة هجوم للفصائل المقاتلة، مؤكدا سقوط “13 قتيلًا بينهم 3 أطفال ومواطنة قضوا في تصعيد القصف والغارات من قبل قوات النظام والطائرات الحربية على مناطق في غوطة دمشق الشرقية، حيث قتل رجل في مدينة دوما و3 رجال ومواطنة في حرستا، جراء القصف، في حين قتل رجل وطفل في مسرابا ورجل في حرستا وطفل في كفر بطنا و3 رجال وطفل في عربين، إثر القصف من قبل قوات النظام بقذائف المدفعية على مناطق في المدن والبلدات الأربع”.

وقال المرصد، “لا يزال عدد الشهداء مرشحًا للارتفاع لوجود جرحى جرّاء القصف والغارات ممن لا يزالون بحالات خطرة”.

ومن جهة أخرى، أكد السفير الروسي في سوريا  أن أحد مباني السفارة في دمشق تضرر في هجوم شنه مقاتلو المعارضة أمس الأحد.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية للأنباء اليوم الاثنين، عن السفير الروسي لدى سوريا ألكسندر كينشاك قوله، إن “أحد مباني السفارة الروسية في دمشق لحقت به أضرار جراء اشتباكات بين الحكومة وقوات المعارضة”.

واضاف السفير، “هناك بيت لا نستخدمه مؤقتا، ليس بعيدا عن مركز مواجهات الأمس، تحطم هناك زجاج الشبابيك كما قيل لي بسبب الانفجار، لكن أحدا لا يعيش هناك الآن سوى الحارس”.

وكانت قوات النظام بدأت اليوم هجومًا عنيفًا بشكل معاكس على المناطق التي تقدمت إليها الفصائل بعد هجومها فجر أمس الأحد، على منطقة كراجات العباسيين والمنطقة الصناعية الفاصلة بين مناطق سيطرة الفصائل في حي جوبر وعن مناطق سيطرتها في حي القابون بالأطراف الشرقية للعاصمة.

 وترافقت الاشتباكات مع قصف مكثف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، وسط غارات نفذتها الطائرات الحربية على مناطق في جوبر ليرتفع إلى أكثر من 37 عدد الغارات المنفذة، وحوالي 300 قذيفة.

وتحاول قوات النظام في هجومها المعاكس هذا معاودة التقدم في المنطقة، واستعادة ما خسرته من مواقع.

وكان الهجوم المباغت لفصائل الجيش الحر، أجبر قوات النظام السوري على إغلاق طرق في العاصمة لاشتداد الاشتباكات، إضافة إلى قيام النظام بقطع الاتصالات والإنترنت والكهرباء عن المدينة.

وأشار المرصد السوري إلى أن الساعات الأربع والعشرين الماضية شهدت مقتل نحو 50 من الجانبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث