الجيش اليمني يعلن طرد “القاعدة” من منطقتين بشبوة وأبين

الجيش اليمني يعلن طرد “القاعدة” من منطقتين بشبوة وأبين

صنعاء – أعلن الجيش اليمني اليوم الأربعاء، استكمال سيطرته على منطقة المحفد بمحافظة أبين ومركز منطقة ميفعة التابعة لمحافظة شبوة جنوبي البلاد، بعد أسبوع من المواجهات مع مسلحي تنظيم القاعدة.

ونقل موقع وزارة الدفاع عن اللواء محمود الصبيحي قائد المنطقة العسكرية الرابعة إن “مديرية المحفد تعتبر مطهرة بعد سيطرة الجيش و اللجان الشعبية عليها، و إن المقاتلين يلاحقون العناصر الإرهابية الفارة و لن يتركوا لها مجالا للنجاة” حسب تعبيره.

من جهته قال مصدر عسكري رفيع في قيادة المنطقة العسكرية الثالثة إن الوحدات العسكرية والأمنية و اللجان الشعبية والمواطنين المتعاونين أحكموا السيطرة اليوم على مركز مديرية ميفعة بمحافظة شبوة.

و كان مصدر رفيع في السلطة المحلية بمحافظة شبوة قال لوكالة الأناضول في وقت سابق اليوم الأربعاء إن “قوات الجيش والأمن وعناصر من اللجان الشعبية دخلت ظهر اليوم منطقة جول ريدة، و هي المركز الإداري لمديرية ميفعة، بعد أكثر من أسبوع من المعارك العنيفة الدائرة في مناطق مختلفة بالمديرية”.

وبدأت منذ أسبوع وحدات عسكرية من الجيش اليمني وبالتعاون مع الوحدات الأمنية ورجال اللجان الشعبية، تنفيذ عملية واسعة تحت شعار “معاً من أجل يمن خال من الإرهاب” ضد عناصر تنظيم القاعدة في محافظتي شبوة وأبين، أوقعت عشرات القتلى و الجرحى من الطرفين.

من جانبه أشاد وزير الدفاع اليمني اللواء الركن محمد ناصر احمد، اليوم الأربعاء بما وصفه “الانتصار الكبير” الذي حققته القوات المسلحة والأمن في تطهير كافة المواقع التي كانت تسيطر عليها عناصر الإرهاب في جول ريدة مركز مديرية ميفعة بمحافظة شبوة.

جاء ذلك خلال تقدمه المقاتلين من القوات المسلحة والأمن الذين يقومون بتمشيط بقية المواقع والخط العام لمديرية ميفعة تساندهم المدرعات العسكرية لتطهير كافة مناطق المديرية من عصابات الإرهاب، بحسب موقع 26 سبتمبر التابع لوزارة الدفاع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث