يمنيون يهجرون منازلهم في حصن تاريخي لنقص الخدمات

يمنيون يهجرون منازلهم في حصن تاريخي لنقص الخدمات

صنعاء – من موقعه فوق قمة تل يُشرف حصن قرية بيت بوس التاريخي على العاصمة اليمنية. لكن المباني القديمة في المكان الواقع جنوبي صنعاء تتهدم أكثر يوما تلو الآخر.

فقد انهارت الكثير من المباني وسط توقعات بتهدم مزيد في المستقبل بينما يغادر سكان يقيمون في المكان منذ سنوات وذلك بحثا عن حياة أفضل في مناطق قريبة.

ويقول أحد سكان بيت بوس إنه لم يعد في الحصن من السكان سوى 15 أسرة فقط. ويضيف سعيد محمد “قبل شي حوالي 20 سنة مئتين بيت التي كانت مسكونة في الحصن. الحصن بكامله. سوء المعيشة والمواصلات نزلتهم تقربهم من المدينة. حاليا باقي فيه 15 بيت.”

ويوضح مسؤول في السلطة المحلية يدعى علي الكرشمي ان تاريخ حصن بيت بوس يرجع الى القرن الثامن عشر قبل الميلاد أثناء مملكة حمير.

ويقول الكرشمي “الحصن اتبنى في القرن الثامن قبل الميلاد على يد القيل الحميري. هو قيل من أقيال اليمن اسمه ذي بوس بن شرحبيل الحميري وهو يمتد سلالته الى الملك ذي سحر معروف ومشهور يعني.”

وعلى الرغم من الظروف المعيشية الصعبة في الحصن الذي تنقصه الخدمات الأساسية فقط اضطر بعض السكان للبقاء فيه وتحمل الوضع.

وقال ساكن يدعى عبد الرحمن المبركي “هذه المماحكات السياسية (سببها) فقدوا كثير اعمالهم. تخيل يصعب عليك الايجار صعب عليك الكذا (النفقات) ما بتحصلش راتب. ما بتحصلش كذا فنضطر اننا نجي نسكن في الحصن هذا.”

لكن الحصن لا يزال مقصدا سياحيا شعبيا حيث يزوره نحو 19 زائرا شهريا وفقا لما تقوله بلدية قرية بيت بوس.

وقال زائر من هؤلاء يدعى عبد الحكيم الصبري “عادات وتقاليد كل جمعة في الأعراس نطلع نتمشي بيت بوس منطقة اثرية.”

أضاف زائر آخر انه يأسف لأن السلطات المحلية لم تحافظ على المباني التي تتهدم.

وقال عامر الصبري “أنا حزين على انه مافيش أي اهتمام بهذا المرفق الكبير جدا والأثري. على الرغم انه واقع في أمانة العاصمة.”

لكن السلطة المحلية تقول الآن انها تبحث سبل ترميم وإعادة بناء حصن بيت بوس إضافة الى توفير الخدمات الأساسية اللازمة لسكان القرية مثل وسائل المواصلات.

وقال الكرشمي “الان الصندوق الاجتماعي يقوم باعداد دراسة تصاميم لاعادة تأهيل الحصن بالكامل ومستعد لتقديم كدفعة أولى 2 مليون دولار لإعادة ترميمه بالكامل. ويبقى كمنتجع سياحي أو مشروع سياحي أو قرية سياحية قديمة على الطراز القديم.”

وتقع قلعة بيت بوس القديمة على بعد سبعة كيلومترات من صنعاء ويبلغ ارتفاعها 200 متر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث