معاقبة نائب تشيكي بسبب إهانته لطبيب يمني

معاقبة نائب تشيكي بسبب إهانته لطبيب يمني

براغ – (خاص) من الياس توما

فرضت لجنة الحصانة والتفويض النيابي في مجلس الشيوخ التشيكي غرامة مالية قدرها 20 ألف كورون أي نحو 1000 دولار بحق مدير مشفى مدينة فرخلابي عضو مجلس الشيوخ فلاديمير دريمل، بسبب قوله لطبيب يمني يعمل في وحدة الإسعاف الجوي في مدينة هراديتس كارلوفيه عبارة “عد من حيث أتيت” الأمر الذي قيم على أنه تهجم بخلفية عنصرية.

ويقول نائبان من الحزب الاجتماعي بأنّ النائب دريمل لم يتقن حل الإشكالية التي حدثت على المستوى المحلي أي على مستوى لجنة المخالفات التابعة لبلدية مدينة فرخلابي، ولذلك نقل الأمر إلى اللجنة التي استمعت إلى شرحه فلم يكن مقنعا.

ويقول دريما إنه سيستأنف الحكم الصادر بحقه معتبراً أنّ الطبيب اليمني هو الذي استفزه من خلال القول له “بأننا نتابع ما تقومون به يا نواب”. وأنه استخدم كلمة بذيئة بحق النواب.

وأضاف: “وعندما قلت له إنه في حال عدم رغبته بالالتزام بقوانين هذه الدولة فليعد من حيث أتى، فقام بالتقدم ببلاغ جزائي بحقي إلى الشرطة”. معتبراً أنّ الطبيب اليمني لم يهينه فقط وإنما أهان مجلس الشيوخ على حد قوله.

وشدد على أنّ قوله له “عد من حيث أتيت” لم يكن فيه أي بعد عنصري وأنه أراد من ذلك القول بضرورة احترام القوانين الخاصة بالأمان في مشفى خاص، غير أنّ للشرطة التشيكية رأي آخر حيث يقول المفتش الأعلى في الشرطة في منطقة تروتنوف بيتر برشيفراتسكي بأنّ الطبيب دريمل كان يكفيه بالنظر ومن خلال سماع لكنة الطبيب أن يعرف أنّ عبارته هذه يمكن أن تفهم كإهانة أو استهزاء بالطبيب اليمني.

من جهته، يقول الطبيب اليمني إنّ الحادث وقع صيف العام الماضي عندما اضطرّ بطائرة الإسعاف إلى الهبوط في اللحظات الأخيرة في مشفى مدينة فرخلابي لنقل سيدة مصابة بجلطة قلبية، وأنّ الدكتور دريمل “سأل من الذي يقوم بالعملية ومن يترأس الفريق وماذا نفعل في الطائرة المروحية من دون إذن منه وأنه صرخ بأنه ليس لدينا ما نقوم به وأن أعود من حيث أتيت الأمر الذي مثل إهانة لي لأنني انحدر من العالم العربي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث