اليمن: بدء التنقيب في ثاني بئر نفطي على الحدود السعودية

اليمن: بدء التنقيب في ثاني بئر نفطي على الحدود السعودية

صنعاء – (خاص) من سفيان جبران

أعلنت اليمن بدئها التنقيب في ثاني حقل نفطي من أصل 4 في منطقة بني مروان بمديرة الحزم التابعة لمحافظة الجوف القريبة من الحدود السعودية.

وقالت وزارة النفط اليمنية إنّ النتائج الأولية لعملية الاختبار للبئر الأول أظهرت عددا من النطاقات لهيدروكربونية الحاملة للغاز بإنتاجية مقدارها 6 ملايين قدم مكعب من الغاز باليوم.

وفي بداية الثمانينات نقبت شركة في محافظة الجوف عن النفط وكانت النتائج إيجابية لكن ذلك الخبر بقى سرا لمدة 30 عاما لأسباب قال محافظ الجوف الحالي إنها سياسية وإقليمية.

بل إنّ أبناء الجوف يتهمون نظام الرئيس السابق بتهميش محافظتهم الفقيرة وحرمانهم من حقهم في الحصول على تعليم جيد وصحة وخدمات أساسية.

وفي يوم الأحد عقد مشايخ وشخصيات سياسية وقبلية وحزبية ومثقفين وكوادر شبابية من أبناء محافظة الجوف لقاء موسعا لمناقشة الأوضاع التي تمر بها المحافظة، وطالبوا الدولة بإنزال قوة عسكرية لحماية المحافظة وﺑﺴﻂ ﻫﻴﺒﺔ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﻭﺭﻓﻊ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﻠﻴﺸﻴﺎﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻄﺮﻳﻖ ﺍﻟﻌﺎﻡ.

وتفاءل أبناء الجوف بخبر الاستكشافات النفطية وطالبوا خلال الاجتماع باﻋﺘﻤﺎﺩ ﻣﻮﺍﺯﻧﺔ ﺗﻨﻤﻮﻳﺔ ﺍﺳﺘﺜﻨﺎﺋﻴﺔ ﺗﺤﻘﻖ ﻧﻬﻀﺔ ﺧﺪﻣﻴﺔ ﻭﺗﻨﻤﻮﻳﺔ ﺷﺎﻣﻠﺔ ﺑﻤﺎ ﻳﻀﻊ ﺣﺪاً ﻟﺤﺎﻟﺔ ﺍﻟﻔﻘﺮ ﻭﺍﻟﺠﻬﻞ ﻭﺍﻟﺒﻄﺎﻟﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻌﺪ ﻣﻦ ﺃﻫﻢ ﻋﻮﺍﻣﻞ ﺗﻐﺬﻳﺔ ﺍﻟﺤﺮﻭﺏ ﻭﺍﻟﺼﺮﺍﻋﺎﺕ ﺑﺎﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ.

كما دعا الاجتماع ﺇﻟﻰ ﻣﺸﺎﺭﻛﺔ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻷﺣﺰﺍﺏ ﻭﺍﻟﻤﻜﻮﻧﺎﺕ ﻓﻲ ﺇﺩﺍﺭﺓ ﺷﺌﻮﻥ ﺍﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ ﻭﺗﺤﻘﻴﻖ ﺍﻟﺘﻤﺜﻴﻞ ﺍﻟﻤﺘﻮﺍﺯﻥ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻓﻲ ﺻﻨﺎﻋﺔ ﺍﻟﻘﺮﺍﺭ ﺑﺎﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ، ﻭﺇخلاء ﺍﻟﺨﻂ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻣﻦ ﺃﻱ ﺗﻮﺍﺟﺪ ﻣﺴﻠﺢ “وﻗﺒﻮﻝ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﺑﺎﻟﺘﻌﺎﻳﺶ ﺍﻟﺴﻠﻤﻲ ﻭﺍﻟﺘﻌﺪﺩ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻭﺍﻟﺘﻨﻮﻉ ﺍﻟﻔﻜﺮﻱ ﻭﺍﻟﻤﺬﻫﺒﻲ ﻭﺣﻖ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻓﻲ ﻣﻤﺎﺭﺳﺔ ﺃﻧﺸﻄﺘﻬﻢ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﻭﺍﻟﻔﻜﺮﻳﺔ ﻭﺣﺮﻳﺔ ﺍﻻﻧﺘﻤﺎﺀ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻭﺍﻟﻔﻜﺮﻱ، ﻭﺇﻟﺘﺰﺍﻡ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻷﻃﺮﺍﻑ ﺑﻮﻗﻒ ﺍﻟﺨﻄﺎﺏ ﺍﻟﻄﺎﺋﻔﻲ”.

وطالب الملتقى ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ بتحمل ﻣﺴﺆﻭﻟﻴﺘﻬﺎ ﻓﻲ ﺣﻞ ﻗﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﺜﺄﺭ ﺑﺎﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺔ، ﻭتنفيذ ﻣﺎ ﻳﺨﺺ ﺍﻟﺠﻮﻑ ﻣﻦ ﻣﺨﺮﺟﺎﺕ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث