صحفية هولندية تبعث رسالة لخاطفيها في اليمن

صحفية هولندية تبعث رسالة لخاطفيها في اليمن

صنعاء- بعثت صحفية هولندية أفرج عنها بعد اختطاف دام 6 أشهر برسالة ساخطة إلى خاطفيها في اليمن، ووصفتهم بالمجرمين.

ونصحت يوديت سبيخل التي أفرج عنها وزوجها قبل شهر، نصحت الخاطفين بالعمل الجاد للحصول على المال، “هذا أمر جدير بالاحترام مهما كان نوعه، طالما كان عملا شريفا، بدلا من اختطاف الناس للحصول على المال السريع”.

وقالت يوديت سبيخل: “إن كثيرا من المستثمرين والسياح ودارسي اللغة العربية سيتجنبون المجيء لليمن، وأنا أعرف أنكم لا تكترثون لذلك، لكني لا زلت أحتفظ بأمل ساذج بأنكم قد تكترثون يوما ما”، مضيفة: “لو كانت بلادكم تتمتع بثروة مثل تلك التي يحظى بها جيرانكم الخليجيون نظريا، فلن يأتي أحد ليستخرجها لكم، أتدرون لماذا؟ خوفا على عمالهم من الاختطاف”.

وخطف مسلحون مجهولون الصحفية الهولندية وزوجها باودواين بيرندسن في حزيران/ يونيو الماضي من وسط العاصمة صنعاء، وبدأوا بالتواصل مع السفارة الهولندية للمطالبة بفدية مالية قدرها عشرة ملايين دولار، لكنه تم الافراج عنهما بوساطة لم يُعرف ما إذا دفعت السفارة الهولندية أموالا أم لا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث