حملة إسقاط الحكومة اليمنية تفشل في أول أيامها

حملة إسقاط الحكومة اليمنية  تفشل في أول أيامها
المصدر: صنعاء- (خاص) من عارف بامؤمن

فشلت حملة ” 14 يناير” لإسقاط الحكومة اليمنية في أول أيامها، الثلاثاء، بعدما شهدت حشودا ضعيفة وإقبالا قليلا بعد أيام من الحملة الإعلامية الكبيرة.

واحتشد مئات الأشخاص في شارع الزبيري وسط العاصمة صنعاء وهو ما أثار سخرية مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت منسقة الحملة “نورا الجروي” أن حملتها لا تنتمي لأي حزب أو طائفة وهدفها هو إسقاط حكومة الوفاق وتشكيل حكومة إنقاذ وطني.

وأضافت في تصريحات صحفية أنها تواصلت مع حركة تمرد المصرية للاستفادة من خبرتها في تنظيم مظاهرات 30 يونيو.

وتابعت: “لا يوجد جهة داعمة للحملة، وهي جهود ذاتية من جميع المشاركين فيها، مشيرة إلى أن الوقفة الخاصة بحملة إنقاذ ستكون أمام وزارة الخارجية لإيصال رسالة إلى رئيس الجمهورية، ليتجاوب مع المطالب في إسقاط حكومة الوفاق وتشكيل حكومة إنقاذ وطني وكذلك منع هجوم الطائرات بدون طيار التابعة للولايات المتحدة الأمريكية”.

وتتهم الحملة حكومة الوفاق بالتسبب في استفحال الأزمات في البلاد.

ودافعت ” الجروي” عن الرئيس السابق علي صالح رئيس المؤتمر الشعبي العام في ثورة 2011م التي أطاحت به، وتداول ناشطون فيديوهات لها وهي تحرض على الثوار.

وتستمر الحملة ثلاثة أيام، ومن المقرر أن تبدأ باعتصام أمام رئاسة الوزراء الأربعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث