الدول العشر تعرب عن قلقها من الحوثيين

الدول العشر تعرب عن قلقها من الحوثيين
المصدر: صنعاء- من عبد اللاه سُميح

أعربت الدول العشر الراعية للمبادرة الخليجية في اليمن، عن قلقها البالغ من النشاطات العلنية لجماعة الحوثيين (أنصار الله) التي تسببت بحالة عدم استقرار في البلاد، مشيرة إلى أنها تدرس بعناية معلومات تشير إلى أن عناصر من القوى السياسية المحلية الأخرى تشجع هذا التدهور.

ودعت في بيان لها نشرته وكالة الأنباء اليمنية، السبت، جميع الأطراف إلى “الالتزام بالمبادئ الأساسية للمبادرة الهادفة إلى الحفاظ على أمن اليمن ووحدته واستقراره”.

وحثت الدول العشر جماعة (أنصار الله) على التفاوض مع الحكومة اليمنية بحسن نية، لمعالجة المطالب، وحل الخلافات السياسية، وتنفيذ جميع الاتفاقيات التي توصلت إليها الحكومة.

وقالت إنها “تدين العناصر الساعية إلى استغلال حالة عدم الاستقرار الحالية لتحقيق أجندات سياسية ضيقه، بينما تستدعي الظروف من كل اليمنيين أن يعملوا معاً لتحقيق المصلحة الوطنية”، كما أدانت البيانات العلنية لـ(أنصار الله) التي تعني جوهريا “تهديدات بإسقاط الحكومة اليمنية”.

واعتبرت الدول العشر جماعة الحوثيين “مسؤولة عن تدهور الوضع الأمني في صنعاء”، لافتة إلى عدم انسحابهم الكامل من محافظة عمران التي سيطروا عليها أخيرا، ومشاركتهم في مواجهات مسلحة في محافظة الجوف.

وجددت تأكيدها على التزامها الدائم بالعملية الانتقالية السلمية وفقا لما تضمنته مبادرة دول مجلس التعاون الخليجي.

ورأت أن “الضحية الأساسية لحالات الاختلالات الأمنية وعدم الاستقرار، هو الشعب اليمني، والاقتصاد الوطني”، مهيبة بجميع الأطراف “دعم جهود الحكومة لإجراء إصلاحات اقتصادية هامة، وذلك من أجل تحسين الظروف المعيشية، وإيجاد فرص عمل لامتصاص البطالة، وتحقيق الازدهار الدائم الذي يستحقه الشعب اليمني”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث