الحوثيون يعدمون شابا شمال اليمن

الحوثيون يعدمون شابا شمال اليمن
المصدر: صنعاء- من سفيان جبران

نفذت جماعة الحوثيين الشيعية حكما بإعدام شاب ينتمي لمحافظة عمران يدعى فؤاد صالح بعد أن قاموا باحتجازه في سجن تابع لهم في منطقة حبور التابعة لمديرية ظليمة.

وقال مصدر محلي إن المسؤول العسكري للحوثيين في المنطقة حسين قناف قام بإخراج الشاب فؤاد من السجن وسلمه لمسلحين تولوا إطلاق رصاص على جسده، قدره شهود عيان بأكثر من 25 رصاصة.

وأضاف الصحفي يحيى الثلايا أنه كان في مقدمة الحضور أثناء الإعدام شخصيات نافذة داخل جماعة الحوثي أبرزهم قاسم دجريه وآخر يدعى عبد الله عبد العزيز المرتضى، وأن الأخير قام بتوثيق المشهد صوتا وصورة.

وكتب الثلايا على صفحته في فيس بوك أن “المجني عليه اتهم قبل أقل من شهرين بإلقاء قنبلة يدوية على باب محل تجاري في مدينة عمران راح ضحيتها عدد من أبناء منطقته، مديرية ظليمة، واحتمى بعدها بالحوثيين الذين كانوا يومها يحاصرون مدينة عمران، وبدلا من تسليمه للأجهزة المعنية تكفلوا بنقله إلى مؤخرة تجنيد تابعة لهم في مديرية القفلة شمالا، وليس هناك معلومات مؤكدة إذا كانوا استخدموه في حربهم الأخيرة التي أسقطت عمران”.

وأثارت هذه القضية حفيظة المثقفين اليمنيين الذي قالوا إن جماعة الحوثي تهدد المجتمع اليمني، وطالبوا الدولة ببسط نفوذها على محافظتي عمران وصعدة التي يسيطر عليها الحوثي بشكل تام.

كما طالب رواد مواقع التواصل الاجتماعي اليمنيين جماعة الحوثي بتسليم أي متهم لقضاء الدولة لتقرر وتحكم ضد أي متهم.

وفي مدينه عمران التي سقطت بأيدي جماعة الحوثيين تحول ملعب مدينة عمران الرياضي إلى سجن كبير لاعتقال كل من يخالف الجماعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث