اليمن يعيد كتبا مصادرة إلى دار الكتب

اليمن يعيد كتبا مصادرة إلى دار الكتب
المصدر: صنعاء- من محمد الشلفي

أعاد جهاز الأمن القومي اليمني، مئات الكتب الفكرية التي كان صادرها أيام حكم النظام السابق لأسباب سياسية أمنية، إلى الهيئة العامة للكتاب (دار الكتب اليمنية).

وشملت قائمة الكتب المعادة عناوين دينية وسياسية واجتماعية تتعلق بموضوعات الثورة والفكر، منها كتب عن حياة الرئيس السابق، وكتب ألفها الرئيس معمر القذافي عن الثورة الجماهيرية، وأخرى متعلقة بحقوق الإنسان في دول شقيقة وتنتقد الوحدة اليمنية والكتب الشيوعية والشيعة وكتب أسلامية أخرى.

وقال رئيس الهيئة العامة للكتاب عبد الباري طاهر في تصريح لـ”إرم”:” إن ما فعله الجهاز بادرة طيبة، يستحق الشكر عليها، وسيكون هناك احتفال مشترك في بداية الدوام بعد رمضان بين الهيئة والجهاز بمناسبة إعادة الكتب”.

وأضاف طاهر: ” نحن ضد مصادرة الكتب، وعلى الأجهزة الأخرى مثل الأمن السياسي إعادة الكتب المصادرة من المكتبات الخاصة والعامة منذ السبعينات وحتى قيام الوحدة”.

وذكر رئيس جهاز الأمن السياسي جلال الرويشان أن: “الخطوة جاءت بتوجيهات من الرئيس عبد ربه منصور هادي، وعملا بحرية الرأي والفكر وإعمالا لتوجهات الجهاز الجديدة”.

وقال في منشور على صفحته فيسبوك: “كَتَب الكثير .. وتساءل الكثير من الناشطين وأصحاب الرأي عن ما قالوا أنها كُتُبْ جرت مصادرتها وحجزها من قبل جهاز الأمن السياسي خلال السنوات الماضية، وإعلاماً لجميع من كتبوا أو تساءلوا .. فقد تم جمع وحصر وتسجيل جميع هذه الكتب بمختلف اتجاهاتها وتوجهاتها وبدون استثناء وتسليمها للهيئة العامة للكتاب (دار الكتب اليمنية ) وعددها ٦٧١ عنوانا بواقع ٣٣٨٠ نسخة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث