اغتيال ضابط في الجيش اليمني

اغتيال ضابط في الجيش اليمني

عدن- قتل ضابط في الجيش اليمني، الخميس، برصاص مسلحين يعتقد أنهما ينتميان لتنظيم القاعدة في ضواحي مدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج جنوب اليمن؛ حسبما أفاد مصدر أمني محلي.

وذكر المصدر أن: “مسلحين يعتقد أنهما ينتميان لتنظيم القاعدة كانا على دارجة نارية أطلق أحدهما النار على الرائد بلال كرو أثناء وجوده بالقرب من منزله في قرية الثعلب شرق الحوطة”، مشيرا إلى أنه توفي في الحال، فيما تمكن المسلحان من الفرار.

وأكد مصدر طبي في مستشفى ابن خلدون تسلم جثة الرائد كرو.

من جانب آخر، انفجرت عبوة ناسفة، فجر الخميس، في سيارة تابعة لأحد المواطنين في محافظة أبين جنوبي اليمن، بحسب سكان محليين.

وأضاف السكان أن عبوة ناسفة انفجرت اليوم في سيارة تابعة لأحد المواطنين في مديرية لودر بمحافظة أبين جنوبي اليمن، دون وقوع أي إصابات.

ورجح الشهود أن تكون العبوة الناسفة زرعت من قبل عناصر تنظيم القاعدة، في الوقت الذي لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن زرع العبوة الناسفة، لم يصدر أي تعقيب رسمي من السلطات اليمنية حول ذلك حتى الساعة 9:50 تغ.

ومنذ أواخر أبريل/ نيسان الماضي، بدأت وحدات عسكرية من الجيش اليمني، وبالتعاون مع الوحدات الأمنية ورجال اللجان الشعبية، تنفيذ عملية واسعة تحت شعار “معاً من أجل يمن خال من الإرهاب”، وذلك ضد عناصر تنظيم القاعدة في محافظتي شبوة وأبين (جنوب) أدت إلى مقتل 500 من عناصر التنظيم و40 جنديا من الجيش، بحسب تصريحات للناطق باسم الجيش مطلع الشهر الماضي.

ويعتبر الأمن من أبرز التحديات التي تواجه اليمن، الذي يشهد أعمال عنف وتفجيرات واغتيالات بشكل شبه يومي، خلفت مئات القتلى وآلاف الجرحى في صفوف قوات الجيش والأمن، إضافة إلى سياسيين وزعماء قبائل، تم استهدافهم من قبل مسلحين مجهولين وعناصر محسوبة على تنظيم القاعدة؛ بحسب مسؤولين يمنيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث